• الموقع : حسن بن فرحان المالكي .
        • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .
              • القسم الفرعي : تغريدات .
                    • الموضوع : تنويه حول بقية التعقيب والرد على تسجيلات د خالد الجديع .

تنويه حول بقية التعقيب والرد على تسجيلات د خالد الجديع



  تنويه حول بقية التعقيب والرد على تسجيلات د خالد الجديع


الحرية لا تأتي إلا بخير؛ ويمكن تجنب أضرارها بها؛ فالحرية كفيلة بتعديل نفسها وتهذيب نشازها وإفادة أهلها والتنبيه على ما غاب عنهم من المشتركات!


كنت وعدتكم بنقاش الأفكار التي طرحها د خالد الجديع؛ مفصلة؛ ولكن لا أدري الآن هل من المناسب طرحها أم لا؟ فالجو العام لا يساعد على البحث بحرية؛ الحوار المجتمعي يتخذ طابع السرية؛ وهذا مؤسف بلا شك. بل حتى النوادي والصوالين الأدبية؛ والقروبات يتحاور الناس فيها بخوف؛ والخوف لا ينجز ثقافة.
سبب هذا الخوف هو تدليل الجهل  وإشباعه وتزويجه من كل فاتنة؛ حتى تكاثرت ذريته مع تجويع المعرفة شيئا فشيئاً حتى هزلت وأصبحت لا تقوى على التلاقح؛ أصبحت المعرفة كبقرة هيكل لا ترى إلا أضلعها تجتر بقية لقيمات؛ رابضة على جانب الطريق؛ بينما جُعل الجهل بقرة حلوباً ممتلئة؛ لونها يسر الناظرين.
الحرية لا تأتي إلا بخير؛ ويمكن تجنب أضرارها بها؛ فالحرية كفيلة بتعديل نفسها وتهذيب نشازها وإفادة أهلها والتنبيه على ما غاب عنهم من المشتركات.
لو لم يكن للحرية فائدة على الإنسان لأمر الله بقتل المنافقين؛ ولم يقبل منهم إلا التوبة أو السيف؛ لكن خالق الإنسان يعلم مصلحة الإنسان.
كما قلت لكم؛ الجهل منتشر لدرجة أن منهم من يرى أبا زرعة مصدر تشريع او الجمهور مصدر تشريع وهكذا..
الجهل المتراكم المستحكم في ذمة العقلاء.
علموهم.

  • المصدر : http://www.almaliky.org/subject.php?id=1321
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2016 / 02 / 07
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 09 / 28