• الموقع : حسن بن فرحان المالكي .
        • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .
              • القسم الفرعي : تغريدات .
                    • الموضوع : لا يحق لكم أن تنتقدوا أحداً على تكفير الصحابة .

لا يحق لكم أن تنتقدوا أحداً على تكفير الصحابة


أنتم أيها الغلاة لا يحق لكم أن تنتقدوا أحداً على تكفير الصحابة لأن سلفكم قتلهم ولعنهم وهذا أعظم. أنتم في ورطة لا يعلم بها إلا الله الله. عذبكم بسلفكم وأنتم في الدنيا وسيعذبكم بهم في اللآخرة بإذنه تعالى. أما العذاب في الدنيا فواضح، سجنكم الله في قلوبكم في أحقادكم. لا تبصرون حقاً ولا باطلاً. أنتم في سجن ضيق جداً.

وأنتم مشاركون لهؤلاء المجرمين القدماء في كل جريمة والدليل من القرآن الكريم فليسمع المغفل، قال تعالى: (قُلْ فَلِمَ تَقْتُلُونَ أَنْبِيَاءَ اللَّهِ مِنْ قَبْلُ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ) فاسمعوا السؤال: النبي مأمور أن يقول هذا الكلام لمن؟ لليهود.. صح وهل هم الذين قتلوا الأنبياء أم سلفهم؟ الجواب: سلفهم. إذاً؟ ماذا تستطيعون أن تستفيدوا من هذه الآية؟ الجواب: ولا شيء... لأن الحقد أعماكم.. لأن سلفكم كمعاوية أضلكم. أما غيركم من أصحاب الضمائر الحية فيفهمون من هذه الآية أن من رضي بفعل سلفه واتخذه قدوة ...فقد شارك

  • المصدر : http://www.almaliky.org/subject.php?id=414
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2013 / 11 / 17
  • تاريخ الطباعة : 2018 / 06 / 23