• الموقع : حسن بن فرحان المالكي .
        • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .
              • القسم الفرعي : تغريدات .
                    • الموضوع : غزة وتوظيف المشتركات .

غزة وتوظيف المشتركات


لو يجرب القوميون والاخوان والسلفيون والسنة والشيعة والحكومات والمعارضات توظيف المشتركات لعادت بركاتها عليهم

أنا أعرف أن حماس جزء من الإخوان المسلمون لكن ليس معنى هذا ألا ننصرهم ضد للعدو الصهيوني فالخلاف الداخلي شي والنصر ضد العدو المشترك شي آخر، ثم غزة ليس فيها حماس فقط، فيها الاسلامي والقومي وكل الاطياف، والمظلوم مظلوم لا يجوز ان تتذكر مذهبه ولا حتى دينه، فترك غزة بهذا الشكل معيب

العرب والمسلمون مهما اختلفوا يبقى نصرة المظلومين في غزة نقطة اشتراك انساني فضلا عن تقطة اشتراك اسلامي او عروبي، فلا يجوز إضاعتها.. هي فرصة.. غزة فرصة للتلاقي على القطعيات والمشتركات، فرصة لترتيب الاولويات، غزة فرصة لمكارم الأخلاق

وأقول للمثبطين: هي فرصة للعض على الجراح لوجه الله، خصومات الأطفال لا تبني بل تهدم، خصومات الرجال تضع للخصومة في حجمها المناسب... لذلك.. من المعيب أن يخرج عرب ومسلمون يقفون مع العدو الظالم ضد غزة

ابحثوا عن المشتركات والقطعيات

لا تنسوا التذكير بها

لا تنسوا تأكيد الايجابيات من وقت لآخر

لا تنسوا اجتناب التعميم

اللهم كن مع غزة وأهلها، من اللؤم ألا تنصر المظلوم إلا إذا كان النصر لك (فتستثمره للدعاية لنفسك؛ فهذا ليس لله)وأكبر من هذا أن تخذله عندما يكون النصر له!

قد يكتشف كثير من المسلمين يوم تبلى السرائر أن إنفاقهم لم يكن لله، بل صلاحهم لم يكن لله، وإنما كان هذا لعبادة أنفسهم وطلباً للرضا الاجتماعي

كل شئ كان لله يبقى لك وستراه ويبقى أثره وإن قل، لأن الله يحميه

وكل شئ كان لغير الله يذوب، فليس له من يحميه

كل نصر للمظلوم.. بكلمة حق.. بمال.. بقتال، إذا كان الهدف منه دعاية لسياسة أو مذهب فليس لله

الإخلاص من علوم الدقائق

اللهم علمنا الإخلاص لك

الدين كله لله

هكذا أمر الله شرعاً

لكن أصبح الدين كله للناس ؛ للسلطات؛ للمذاهب الخ

تذكروا أن احتلال الأديان أسوأ الاحتلالات!


  • المصدر : http://www.almaliky.org/subject.php?id=545
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2014 / 03 / 15
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 12 / 13