• الموقع : حسن بن فرحان المالكي .
        • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .
              • القسم الفرعي : مقالات وكتابات .
                    • الموضوع : عن حمزة كاشغري .

عن حمزة كاشغري

قضية حمزة كاشغري دليل على إفلاس السلفية في التعليم وفي العقوبة، أما التعليم فقد تحدثنا عنه بما يكفي. وأما العقوبة فليس هناك عقوبة، وإنما نصيحة، فليس كلام الأخ حمزة أسوأ من كلام من قال: (ليخرجن الأعز منها الأذل) ومع ذلك لم يستتبه النبي ولم يعاقبه بأية عقوبة، لا سجن ولا جلد ولا فراق زوجتيه ولا منعه من العطاء والفئ ..الخ.
هذه سيرة النبي ص مع المنافقين فطبقوها على المسلمين!
لقد تعجبت من اعتقاله فور وصوله المطار كنت أظن أن اعتذاره قد طوى زلته، وإذا بالتيار يريد أن يجرب الحلاقة في رؤوس الأيتام!
سبق أن أدنت كلام كاشغري ففيه سوء أدب مع النبي ص، وهذه النفسيات كثيرة في مجتمعنا، والسبب أن التيار نفسه لم يعلمنا كيف نحب النبي ص... فهذه بضاعته.


كاشغري مواطن مسلم زلّ زلّة تبرأ منها وإلى هنا يجب أن تنتهي المزايدة، لم يفعل ما فعله معاوية وابن تيمية ! فلماذا تعظمونهما وتريدون قتله ؟!
قال تعالى عن من هو أعظم جرماً: {لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم} في حق من استهزأ بالله وآياته ورسوله فهل عاقبهم النبي أم أعرض عنهم ؟
السلفية المزيفة تزايد على رسول الله حتى نقول ما شاء الله ما أحرصها على الدين وعلى رسول الله؟ كفى مزايدة!

  • المصدر : http://www.almaliky.org/subject.php?id=85
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2012 / 09 / 25
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 09 / 24