الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1194)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (14)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 حسن الإجابة في عقيدة الإمساك عما شجر بين الصحابة (دراسة نقدية للقاعدة وفق النصوص الشرعية وتطبيقات السلف الصالح)

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه -الجزء الأوّل -

  حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الثاني-

 حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الأوّل-

 المثقفون واغتيال الرسول! -الجزء الثالث- (قصة شاة خيبر المسمومة).

 المثقفون واغتيال الرسول -الجزء الثاني-

 المثقف العربي واغتيال الرسول! -ألجزء الأوّل -

 مقدمة الرد على الدرامي

 مراسيم معاوية الاربعه واثرها في الحديث والعقائد

 الطبقة الأولى من الصحابة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 احذر (الصنم) الذي بين جنبيك!

 حقائق التاريخ | الارهاب في تاريخ الامة الاسلامية-ق10

 في مناظرة د. عدنان إبراهيم ود. حاتم العوني!

 الرد على عبد الله السويلم: ومن قال لكم أنكم من المصلين؟!

 مجموغة تغريدات متفرقه لفضيلة الشيخ

 منهج ثالث في مراجعة التراث! -الجزء الأوّل-

 أخطر ما يواجه الثقافة الإسلامية!

 مناظرة ناصبي

 على رسلكم .... هذه مفتريات عليّ وأنا حي! - ألجزء الأوّل -

 تعقيب وحوار الشيخ حسن بن فرحان المالكي على د. محمد الهاشمي الحامدي

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1626

  • التصفحات : 7618538

  • التاريخ : 23/06/2018 - 06:59

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : حرب المسلمين على الاسلام! .

حرب المسلمين على الاسلام!

  

 تغريدات لفضيلة الشيخ "حسن بن فرحان المالكي".

التغريدات تم  نشرها في شهر سبتمبر 2013

قام بجمعها "محمد كيال العكاوي"

لمطالعة مواضيع اخرى:

المسلمون يفهمون الله غلط!

ابليس .. بين الكذب على الله وبين دين الله


لماذا أوباما وبوتين - رغم اختلافهما - أرحم وأعقل وأدق خطاباً من العرب؟

 لو كان العرب قوتين كبيرتين كأمريكا وروسيا ما أبقوا على ظهرها من دابة!

وهذا ونحوه سر دعائي قبل فترة على المسلمين أن يديم الله ضعفهم ويحمي العالم من شرورهم.

 لو كان المسلمون أسياد العالم لأفسدوا الأرض والإنسان.

الآخرون مهما بلغوا من الظلم والاستعباد وامتصاص الشعوب يبقون أفضل الف مرة من المسلمين.. لو وصلوا الى ما وصل اليه هؤلاء.

المسلمون شر مستطير!

الإسلام أفضل الأديان، والمسلمون أسوأ اتباع الأديان، هذه هي خلطة الشيطان السحرية! هذا هو اللغز الشيطاني الكبير، فمن منكم سيسهم في حل هذا اللغز؟

لا تقولوا: اللهم أعز الإسلام والمسلمين، وانصر الإسلام والمسلمين..

 قولوا: اللهم اعز الاسلام بضعف المسلمين، وأنصر الاسلام بإصلاح المسلمين.

عندما ترى عامة كل دين ومذهب تعرف جريمة الخاصة، من كل دين ومذهب الخاصة يستطيعون عمل الكثير، لكنهم يستمرون في تدمير القلوب والعقول والأديان.

العامة مساكين! لا يستطيعون العلم إلا بما يتعلمون في المدارس أو عبر الإعلام وخطب المساجد، وهذه المنافذ كلها للخاصة، يشكون العامة كما شاءوا!

الشعوب العربية والإسلامية من حقها أن تتعلم، أن تتعلم العلم لا أن تتعلم الجهل على أنه علم، تعليم الجهل على أنه علم من أهداف الشيطان القديمة.

أيام رابعة العدوية بمصر كنت أرى العامة يقومون الليل يصلون ويدعون ويبتهلون، وكأن مرسي هو رسول الله!

من الذي دمر عقولهم؟

من الذي وظف قلوبهم؟

والعامة عندنا يدعون على المسلمين صباح مساء، ويتعبدون بمعصية الله في التعبد بكراهية كل مختلف.. من الذي علمهم واستولى على قلوبهم وعقولهم؟؟

العامة في سوريا بين ظلم ودموية المتقاتلين، يهيمون على وجوههم من بلدة لبلدة، ومن غربة لغربة..

 من الذي أوصلهم الى هذه المآسي غير الخاصة؟!

العامة في الصومال جوع وفقر ودماء وموت، ومن عشرين عاماً أو أكثر..

 من الذي أوردهم هذه الموارد غير الخاصة؟!

وهكذا تلفتوا لأي بلد تجدون العامة يدفعون ثمن مطامع وأهواء وجرائم الخاصة..

 لذلك.. لا يظن الخاصة أن الله لن يأخذ للعامة منهم، العامة أمانة.

من حق هذا العامي أن يتعلم العلم، أن يحب أن يعيش محباً للسلم والأمن، أن يعيش بكرامة، أن يربي أسرته في جو طبيعي..

 

 من الذي يحرمه من هذه الحقوق؟

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2014/08/17  ||  الزوار : 2129



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : سماكم مسلمين(زائر) ، بعنوان : واسفااي في 2014/08/17 .

ربها نور=الله نور السموات والارض نبيها نور=يا أيها النبي إنا أرسلناك شاهدا ومبشرا ونذيرا وداعيا إلى الله بإذنه وسراجا منيرا كتابها نور=فآمنوا بالله ورسوله والنور الذي أنزلنا أمة ربها نور ونبيها نور وكتابها نور كيف ترضى لنفسها ان تعيش في ظلمات بعضها فوق بعض الشيخ كشك



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي