• الموقع : حسن بن فرحان المالكي .
        • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .
              • القسم الفرعي : تغريدات .
                    • الموضوع : من اقوال المالكي - المعرفه .

من اقوال المالكي - المعرفه

تغريدات لفضيلة الشيخ "حسن بن فرحان المالكي"

التغريدات من شهر أغسطس 2013

قام بجمعها "محمد كيال العكاوي"


المعرفة - مهما اختلفت - تدعو للتعارف، والجهل مهما اتفق يدعو للتصادم..

أنت مسلم بقدر ما تكون إنساناً سليماً، يحسن تفعيل السمع الإبصار والعقل والضمير.

لو يجتمع مسلم ومسيحي ويهودي وبوذي وملحد؛ وهمهم المعرفة، لعاشوا أصدقاء حتى الموت.

ولو يجتمع مسلمان ليس همهم المعرفة لتحاربا في اليوم الثاني.

القسوة إذا أتت من صاحب معرفة فإنما هي ردة فعل لواقع سيء، صاحب المعرفة لا يكون قاسياً إلا ضجراً من واقع، فمهدوا للمعرفة الهادئة بإصلاح الواقع.

المعرفة سلام لأنها من الله والله هو السلام ويدعو لسبل السلام ولا يدعو لسبل الفرقة والتنازع الكراهية والأحقاد هذه كلها بنات الجهل وأولاده!

المعرفي يأنس بالوحش والنبات والجماد، هو يعرف أن فيها أسراراً، وأنها تسبح الله وتعرفه، فيأنس معها..

أما الجاهل فيشعر بالغربة حتى مع نفسه.

وهذا من أسرار قوله تعالى ( تحسبهم جميعاً وقلوبهم شتى ) فالذين لا يحبون المعرفة لا يمكن أن تتفق قلوبهم، فلا تغتر بالمظهر الخارجي.

القلوب التي لا تمتليء بمعرفة الله وتعشق أسراره وتتذكره سيكون عندها من الضنك والشقاء النفسي ما يعادل الذي تفرط فيه من معرفة الله.. لذلك يشعر كل منا بسعادة موجودة خلف هذا الضنك الذي نعيش فيه، لكن لماذا لا نصل إليها؟ لأن قلوبنا غير سليمة، فاسعَ إلى السعادة بقلب سليم تصل.


  • المصدر : http://www.almaliky.org/subject.php?id=720
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2014 / 06 / 01
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 12 / 8