الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1188)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (13)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 مقدمة الرد على الدرامي

 مراسيم معاوية الاربعه واثرها في الحديث والعقائد

 الطبقة الأولى من الصحابة

 كفر أبي سفيان ونفاقه من فتح مكة إلى عهد عثمان

 قراءة في كتب العقائد المذهب الحنبلي نموذجًا

 قراءة في كتاب التوحيد للشيخ محمد بن عبد الوهاب

 قراءة في شرح السنة للبربهاري تحقيق الردادي

 صحابة بدريون ولكنهم منافقون -هكذا يقول السلفيون

 ﺳﻠﺴﻠﺔ ﻣﺜﺎﻟﺐ ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ 2 ﺍﻷﺣﺎﺩﻳﺚ ﺍﳌﺮﻓﻮﻋﺔ ﺣﺪﻳﺚ ﺍﻟﺪﺑﻴﻠﺔ

 رواة الحديث الذين لا يروون إلا عن ثقة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 ما حكمة الإعراض عن الجاهلين؟!

 المعيار السياسي للمذهب سبب الشقاء!

 ما حكم الاحتفال بيوم الغدير؟!

 حسن فرحان المالكي - أسئلة واستفسارات

 العقل الشيطاني وموضوع الصحابة!

 المغرور يحتاج للنقد الذاتي! - الجزء ألثاني

 برنامج ثورة الانسانية الحلقة 1

 شعارات التويتر؛ شعارك حجة عليك!

 كتاب الصحبة والصحابة

 دور معاوية في مقتل عثمان بن عفان!

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1619

  • التصفحات : 6974365

  • التاريخ : 18/12/2017 - 14:28

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : مأساة الباحث الصادق مع أعداء النبي! .

مأساة الباحث الصادق مع أعداء النبي!

تخيل أنك ترى الإساءة للنبي والقرآن، بل لله نفسه؛ ولا ترى إلا دفاعاً يؤكد الإساءة؛ والمتخاصمون يحتجون بما أساء به الأقدمون أو صدقوه؛ طبقات.
الباحثون المجددون مساكين، هم في ورطة، العدو من أمامهم والبحر من ورائهم! إذا ارادوا كشف داعش أو الدفاع عن النبي بموضوعية؛ زحف عليهم البحر!
الباحثون يقاتلون معرفياًعلى كل الجبهات، يقاتلون لذريق من الأمام، ويزخف عليهم البحر من الخلف، يقاتلون العرب والبربر والفرس والرومان.. الخ
وهنا تتضح جريمة التشكيل الثقافي للشعوب، الشعوب إذا تشكلت تشكلاً خاطئاً من حيث المعرفة؛ كان ضررهم على المعرفة وأهلها فادحاً.
تخيل أنك ترى الإساءة للنبي والقرآن، بل لله نفسه؛ ولا ترى إلا دفاعاً يؤكد الإساءة؛ والمتخاصمون يحتجون بما أساء به الأقدمون أو صدقوه؛ طبقات.
التصور النمطي العام عن الله وكتابه ورسوله ودينه قد تشوه من قديم، تذكروا أن هذا التشوه هدف شيطاني كبير، ولولا هذا التشوه لما نجح صده عن السبيل.
لو يستخرج الناس الغايات من القرآن, ثم يفهمونها وفق بيان القرآن، لانتهى التشويه فوراً، والعجب كله؛ كيف يستطيع الشيطان منع المسلمين من معرفتها؟!
من دلائل صدق القرآن أنه أخبر عن هذا الواقع وبكثافة ودقة وشمول في بيان الأسباب؛ مع شبه خلو الثقافة الروائية من هذه الكثافة وهذه الدقة والشمول، آيات الله ليست فقط في الآيات الناصعة؛ أو ما يسمونها بالمعجزات، العلم آية من آيات الله، فعندما تجد القرآن قد أحاط بأمراض البشرية فهذه آية عظمى،
اللهم اجمع المسلمين على المشتركات الكبرى، وارزقهم معرفتها من كتابك، وأعنهم على التسامح في الجزئيات، وعرفهم عليها.
يارب ضاقت السبل إلا سبيلك.

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2015/02/03  ||  الزوار : 2182




جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي