الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1194)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (13)
  • المؤلفات (0)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

المؤلفات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

البحث :


  

جديد الموقع :



 #النساء_أكثر_أهل_الجنه -الجزء الأوّل -

  حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الثاني-

 حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الأوّل-

 المثقفون واغتيال الرسول! -الجزء الثالث- (قصة شاة خيبر المسمومة).

 المثقفون واغتيال الرسول -الجزء الثاني-

 المثقف العربي واغتيال الرسول! -ألجزء الأوّل -

 مقدمة الرد على الدرامي

 مراسيم معاوية الاربعه واثرها في الحديث والعقائد

 الطبقة الأولى من الصحابة

 كفر أبي سفيان ونفاقه من فتح مكة إلى عهد عثمان

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 كونوا أذكياء في الحق ولا تكونوا بلداء في الباطل

 الرد المفصل على بيان الضحايا (5)

 الهلع السلفي من الشيعة ؛ ما سره؟!!

 القنوات الدينية (المذهبية) والحزبية وخطورتها على الدين والوطن وعامة الناس.

 مفهوم النفاق في ثقافة الإمام علي.. ألجزء الأوّل

 البعد الثالث-أزمة تكفير؟أم تفكير؟!

 تلك الفئة المثالية... لتدمير التواصل الإنساني (5)

 بين الاباضيه ومعاويه - ردود

 تغريدات الشيخ حسن حول المناظرة مع د. ابراهيم الفارس

 تعقيب فضيلة الشيخ حسن بن فرحان المالكي على مقالة الاستاذ يوسف أبا الخيل عن الحياة في مجتمع داعش !

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 6

  • الأقسام الفرعية : 20

  • عدد المواضيع : 1625

  • التصفحات : 7390245

  • التاريخ : 20/04/2018 - 11:34

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : مقتطفات من كلام الشيخ .

              • الموضوع : القرآني .

القرآني

أتمنى لو كنت قرآنيا, ألا تعجبون من أمة القرآن تصم المخالف ب( القرآني)؟ ألا تعجبون أن يكون الانتساب للقرآن علامة على الضلالة؟

أليس القرآن أشرف وأعلى وأصح من الأمور الأخرى التي يتسابقون بالإنتساب إليها ؟كالسنة والسلف والأثر والأشخاص مثل سني, سلفي, الخ...

أليس هذا دليل على أننا برمتنا أمة ضالة عن القرآن الكريم بحيث يصبح الانتساب إليه ضلالة وعارا بينما الانتساب لغيره هداية وفخرا؟
نعم هناك في المنتسبين للقرآن من يسئ للقرآن لكن أليس في أتباع الانتسابات الأخرى من يسئ لها؟ فلماذا لا يؤثر هذا عليها؟

والحل في هذا كله أن نفرق بين الانتساب الشرعي ( وهو للإسلام فقط) والإنتساب المدرسي وهذه للمذاهب والتيارات إسلامية أو ليبرالية.



وأكثر الناس لا يفرقون بين الانتساب الشرعي والانتساب المدرسي والانتساب البدعي فالانتساب الشرعي للإسلام فقط (هو سماكم المسلمين)

وهذه تسمية الله لا يجوز القول بموتها التاريخي ولا هجرها أما الانتساب للمذهب والتيار فهو بين انتساب بدعي أو انتساب مدرسي والفرق بينهما كالانتساب للقبائل والمناطق فمن انتسب إلى مذهب من باب الواقع دون أن يفاخر بذلك وينتقص غيره فهو انتساب مدرسي جائز.

ومن انتسب إلى مذهب متفاخرا به ضاغطا الإسلام في داخله مستغنيا به عن نسبة الإسلام فهو مبتدع ضال وإن تبعه أهل الأرض كلهم.     

ولذلك فالذي يقول ( أنا سني) قد يكون انتسابه مدرسي واقعي بحكم النشأة لا إثم فيه والذي يقولها فخرا ومزايدة على الإسلام فهو مبتدع.

وكذلك الذي يقول ( أنا شيعي) بحكم المدرسة والنشأة والذي يقول ( أنا سلفي) بهذا المعنى فهذه نسبة مدرسية واقعية كالانتساب القبلي وإلا فهو بدعة, فالبدعة هي زيادة في الدين و الله سمانا ( مسلمين)فلا يجوز التزهيد في هذا الاسم ولا القول بانتهاء صلاحيته ولا التكبر عليه ولا التحاكم لغيره.

ومن لم يكتف باختيار الله الذي اختار هذا الاسم (المسلمين) وزايد على كتاب الله فهذا قد يكون (تشريعا عقديا) مخرجا من الملة!لماذا؟!

لأن التشريع مع الله شرك عندهم فكيف باستبدال تشريع الله لهذا الاسم بتشريع مذهبي لأسماء أخرى تكبرا على اختيار الله أو زهادة في هذا الاختيار!

لقد نجح الشيطان مع الحمقى من المسلمين ما لم ينجحه مع العقلاء من غير المسلمين وألهاهم بالتكاثر والتنابز حتى أصبح المعيار بدلا من الشرع.

لذلك نصيحتي للباحثين الجادين ألا يفرطوا في التسميات الشرعية لصالح تسميات مذهبية جاهلية وإن كان الشيطان قد غلفها بغلاف إسلامي مسروق!

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2012/09/25  ||  الزوار : 1695



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : من الان أنا قرآني(زائر) ، بعنوان : الوهابيه !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! في 2013/10/25 .

ويقولون نطيع الله وسنة نبيه , اشمئزاز ياشيخنا يصيبني في العضل عندما اسمع هذه الجمله منهم ويكررونها في كل خطبة جمعه ياغجر نحن مسلمين ياغجر وكفى

• (2) - كتب : ابو محمد الجزائري(زائر) ، بعنوان : تعقيب في 2013/02/20 .

انكارهم على من تسمى بالقراني ليس كما تحاول ان تسوق له يااستاذ فانك تعلم يقينا ان من ذم شخصا لمجرد رجوعه للقران كفر بل مرادهم وقصدهم ذم من اكتفى بالقران فقط وورد السنة الصحيحة بزعمه انها تخالف القران ولا يوجد حديث واحد صحيح فيه مخالفة للقران نعم قد يكون ظاهره كذلك لكن للعلماء طرق في ازالة التعارض يعلمها علماء هذا الشان وزعمك هذا باطل صرف فان السنة هي ايضا وحي ولا يخفى عليك قوله تعالى وما ينطق عن الهوى ان هو الا وحي يوحى وقوله تعالى ومااتاكم الرسول فحذوه ومانهاكم عنه فانتهوا



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي