الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1194)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (14)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 حسن الإجابة في عقيدة الإمساك عما شجر بين الصحابة (دراسة نقدية للقاعدة وفق النصوص الشرعية وتطبيقات السلف الصالح)

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه -الجزء الأوّل -

  حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الثاني-

 حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الأوّل-

 المثقفون واغتيال الرسول! -الجزء الثالث- (قصة شاة خيبر المسمومة).

 المثقفون واغتيال الرسول -الجزء الثاني-

 المثقف العربي واغتيال الرسول! -ألجزء الأوّل -

 مقدمة الرد على الدرامي

 مراسيم معاوية الاربعه واثرها في الحديث والعقائد

 الطبقة الأولى من الصحابة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 الإسلام الإلهي تم إبعاده عن الساحة من القرون الأولى...

 سيرة الإمام علي (ع) البدريون من اصحاب الإمام علي في صفين (2)

 قناة (وصال) الكذبة الثالثة: معالجة الخلاف السني الشيعي!

 خواطر حول الوعي التاريخي

 ولا يحيق المكر السيء إلا بأهله

 المستقلة والهاشمي..... قصة الأموال والتطرف والطائفية ! - الحلقة الثانية

 حقائق التاريخ | الارهاب في تاريخ الامة الاسلامية-ق3

 الخصومة!

 رحلة السراة - زهران وغامد (1)

 متى يأمرك (الشيطان) بالورع وتقوى الله؟

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1626

  • التصفحات : 7395632

  • التاريخ : 22/04/2018 - 00:03

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : تعقيب على سناب الاستاذ لؤي الشريف بعدم تحريف التوراة! .

تعقيب على سناب الاستاذ لؤي الشريف بعدم تحريف التوراة!


    تعقيب على سناب الاستاذ لؤي الشريف بعدم تحريف التوراة!


أدلة عدم تحريف التوراة ، من القرآن الكريم واللغة العبرية القديمة؛ وتسبب الترجمات في وهم التحريف؛ للأستاذ لؤي الشريف!


لمشاهدة  "أدلة عدم تحريف التوراة (תורה) بالعبرية القديمة - سنابات لؤي الشريف!" على هذا اللرابط «««

مادة الأخ لؤي مهمة جداً! وهي تعيد لنا جوهر الآيات التي كنا نستغربها؛ مثل :
(وكيف يحكمونك وعندهم التوراة فيها حكم الله)؟ و الإيمان ب (كتبه)!
الأستاذ لؤي الشريف يمثل لنا إضافة معرفية في حقل من الحقول العلمية المهجورة - فيما يخص الكتب السماوية - والنقد بالعلم مطلوب، وليس الرد بالوهم.
ما ذكره الأستاذ لؤي الشريف عن صحة التوراة - في أيام النبي على الأقل - كنت قد قلت به في برنامج سيرة النبي (قبل سنوات)؛ واستفدته من صريح القرآن؛ ولو كان لي علم باللغات كعلم الأخ لؤي لأشبعت الموضوع أكثر.
شكراً لؤي، فقد أعدت إلى قلوبنا ركناً من أركان الإيمان
بعد أن كان على ألسنتنا فقط؛ ولو كنت مكان وزير الشؤون الإسلامية -وهذا محال طبعاً - لكلفت الأخ لؤي؛ مع فريق عمل بحثي؛ باستعادة هذا الركن الذي ضاع؛ أي (الإيمان بكتب الله)؛ وأنصح الأخ لؤي بقراءة كتب عالم سبيط النيلي وخاصة (اللغة الموحدة + النظام القرآني)؛ مع تجنب مبالغات الرجل؛ لكنه بارع في استعادة اللسان الأول؛ وأرجح بأن (بعض نسخ التوارة) قد بدأ تحريفها من أيام أيام النبوة؛ (فويل للذين يكتبون الكتاب بأيديهم ثم يقولون هذا من عند الله)؛ للفعل المضارع؛ فأنصح الأخ لؤي أيضاً بفتح الاحتمالات.
أعني؛ ألا يجزم بأن كل نسخ  التوراة سليمة؛ فربما بعض النسخ حرفت أيام النبوة لأجل الدنيا والحلف مع قريش. قلت (ربما) لأن كلمة (الكتاب) يحتمل أن تكون اسم جنس، وليس خصوص التوراة؛ ولكن؛ الاحتمال الآخر قائم أيضاً؛ والعلم في الاحتمالات لا تكثير القطعيات.
الخلاصة:
من يرى أن بعض نسخ التوراة حرفت أيام النبوة، فهذا لا يلغي بأن التوراة غير المحرفة هي الأصل أيام النبوة. وسعوا لاحتمالات بقرائنها.
مشكلة المسلمين أن موقفهم من التوراة والإنجيل يتلخص في البغض والاحتقار؛ رغم أن الأمر الإلهي على الضد، أي الإيمان والتعظيم؛ لؤي يعيد بعض هذا؛ والشيطان حريص على أن تبغض النور مع بقاء الاعتراف بلفظه؛مثل: تنزيه الله؛ كتب الله؛ النبي محمد؛ العقل؛ آل محمد..
مجموعة أحقاد كدسها ضد هذه المعاني؛ وللشيطان توصيفاته البديلة لكل نور؛ فتنزيه الله تعطيل؛ وحب النبي تصوف؛ والعقلانية زندقة؛ وحب آل محمد رفض؛ والاعتصام بحبل الله رقة دين.. الخ
دائماً أنبهكم استجابة لأمر الله (إن الشيطان لكم عدو فاتخذوه عدواً)..
رجاء!
اتخذوه عدواً كما أمركم؛ ولهذا (الاتخاذ) دلائله وعلاماته.
والله ما وجدت (منفذ نور) إلا وقد كرّهه الشيطان للناس أو سطّحه؛ أو قزّمه؛ أو شوّهه. من الإيمان بالله واليوم الآخر إلى اتخاذ الشيطان عدواً؛ وهذا طبيعة (العدو). فالشيطان أشد عداوة من عداوة البشر للبشر.
ألا تلاحظون عندما يتعادى البشر كيف يديرون هذه العداوة؟ هل يكتفون بالاعتراف فقط؟ أم أن البشر عندما يعادون بعضهم يتخذون إجراءات على الأرض?! أي؛ دراسات عن الطرف الآخر، لمعرفة؛ أهدافه؛ منهجه؛ سلوكه؛ ثقافته؛ كيفية مواجهته..الخ.. ؟
صح؟
طيب؛ إذا الله أمرنا باتخاذ الشيطان عدواً؛ أين هي الدراسات والبحوث لمعرفة: أهدافه؛ منهجه؛ سلوكه؛ مشروعه؛ مكره؛ تزيينه.. الخ؟
إذاً لم نتخذه عدواً؛ ودائماً أعيد كل شر إلى الشيطان؛ إما لتفرده بهذا الشر؛ أو لمشاركته فيه - مع تسويل النفس مثلاً - أو باستفادته منه في صنع ضلالة جديدة.. الخ
موضوع الأخ لؤي عن (كتب الله)؛ ومنها التوراة؛ هو من تلك (الأنوار) التي أطفأها الشيطان في قلوبنا، حتى أصبحنا نبغض ما أمرنا الله بالإيمان به! وساهم في هذا (الإطفاء) فريق من الذين أوتوا الكتاب أنفسهم؛ في حلفهم وتآمرهم مع قريش والمنافقين ضد النبوة؛ وقد حذر الله من فريق منهم لهذا السبب؛ مثل:
({يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تُطِيعُوا فَرِيقًا مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ يَرُدُّوكُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ كَافِرِينَ})
ومثل:
({الَّذِين آتَيْناهمُ الْكتابَ يعرِفونَهُ كما يعْرِفُونَ أَبْنَاءهُمْ وإِنَّ فرِيقًا مِنْهُمْ لَيَكْتُمُونَ الْحقَّ وَهمْ يَعْلَمُونَ})
فالطبخة في إطفاء (كتب الله) وتحويل المزاج من الإيمان بها، إلى بغضها ، بدأ من هناك.
أي؛ من ذلك الفريق؛ ومن تحالف معه من الكفار والمنافقين. لذلك؛ فالموضوع يستوجب بحثاً قرآنياً عن  تلك الأحلاف الأولى (أولياء الشيطان)؛ وكيف كانت أحلافهم؛ وكيف أضلوا معهم مسلمين؛ وكيف نشروا ثقافتهم.. الخ
قطعاً؛ ستجد من تلك الأمور المتفق عليها - مع ذلك الفريق فقط لا كل أهل الكتاب - هو طمس دلائل النبوة واسم النبي مثلاً؛ لكن لم يكن عاماً؛ لماذا؟ لأن الإشادة بالتوراة والإنجيل، والأمر الإلهي بتحكيم ما فيها؛ بقي ينزل في القرآن إلى آخر سورة؛ وهذا يعني أن الأصل الصحيح؛ (النور) باقٍ وسيبقى. ثم؛ ربما هذا (النور) بدأ يخفت مع غلبة الظالمين والمعنصرين للإسلام  والمتاجرين به مع  المتاجرين من ذلك الفريق؛ ثم قد يتوسع الشر ويتعاظم.
لابد من دراسة قرآنية و أخرى موازية (بحثية) عن نسخ التوراة والإنجيل والزبور وغيرها؛ النور قد يُغَطى ويُجهل؛ لكن قطعاً لن ينطفيء..
أزل الأغطية.

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2016/05/24  ||  الزوار : 3422



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 5)


• (1) - كتب : أحمد شريف(زائر) ، بعنوان : التعدي على الحقائق بالفوضى اللغوية المخترعة في 2017/01/29 .

على السيد لؤي الشريف ان يفهم الامور التالية الصور التي استشهدت بها هي ليست كما تحللها انت واذا تعلمت اللغة السريانيةوالعبرية وتأثرت بهما هذا لايعني أنك تخاله كتاب الله والله سبحانه خالق الكون هو وحده أدرى به وحين اختار العرب والعربية والارض العربيةحيث الكعبة المشرفة ونقطة مركز العالم في مكة المكرمة هو يعلم سبحانه افضلية العرب عن سواهم في حفظ الديانة الاسلامية * لما يتمتعوا من صفاء ذهن ومقدرة فائقة في الحفظ بح يانا نحن نزلنا الذكر وانا له لحافظون * لان هناك ثلاثة كتب سماوية على ثلاثة رسل كالذبور على داوود والتوراة على موسى والانجيل على سيدنا عيسى ابن مريم اي ان هناك ثلاثة امتحانات على بني اسرائيل اي على اليهود والقرأن الكريم يذكرها كلها والمسلمون جميعا يحبون الرسل الثلاث كحبهم للرسول الأكرم سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام مرحلة تحدي اليهود لكتب الله الثلاث هذا لايعني أنهم ربحوا حين زوروا وحرفوا كتب الله تلك حيت ةان كان التحريف جزئيا صار الكتاب غير مقبولا كما أراده المولى عز وجل والانسان حين يتعامل مع بني جنسه ليعلمه ويربيه يعطيه فرصا ثلاث والله يعلم بهذا مسبقا لكنه الدرس البليغ لكل الناس وخاصة أهل الكتاب انفسهم الذين جروا للخديعة اليهودية اما وانك استشهدت بالصور عن تجمة داوود وقلت ان المسلمين كانوا يستعملونها فالمسملون هؤلاء ماكانوا عربابل اتراك ومعظم زوجات السلاطين المثمانيون كن يهوديات وكان السلطان ينصاع للزوجة وما يهمه الحقيقة المثلى ولهذا كان العثمانيون اول العالم اعترافا باسرائيل وكل الصور التي عرضتها على شاشة البريطانية كلها كاذبة بدليل ان احداها كانت تحكي صورة تجمة داوود وشعار الماسونية البيكار السريانية هي ليست اقدم من العربية والعربية لمعلوماتك الجديدة هي أم اللغات العالمية ولو درست حديث رسول الله الذي يقول ** أحبوا العربية لأنني عربي * والقرأن عربي * ولغة أهل الجنة العربية كل اللغات السامية جاءت من العربية وليس العكس صحيح جميل منك ان تتعلم اللغات ومنها العبرية ولكن لاتأخذها على حساب اشرف اللغات العالمية وابلغها واغناها جميعاالعربية* كتاب فصلت اياته قرانا عربيا لقوم يعقلون *

• (2) - كتب : علي السعدي(زائر) ، بعنوان : انار الله طريقك وثبتك في 2016/06/04 .

بارك الله فيك. و بك يا شيخ حسن..احسنت!

• (3) - كتب : سارة الشريف(زائر) ، بعنوان : سنعيد النور للقرآن و للكتب السماوية كما أمرنا الله تعالى في 2016/05/25 .

أكثر من رائع يابو مالك. أدامك الله نورا لهداية هذه الأمة التائهة.

• (4) - كتب : محمد(زائر) ، بعنوان : تعقيب في 2016/05/24 .

الشيخ حسن حسب الدكتر شحرور فإن الكتاب ليس التوراة لان عيسى علمه الله 4 اشياء الكتاب والحكمة والتوراة والإنجيل، فهذه 4 اشياء متباينة : https://www.facebook.com/Dr.Mohammad.Shahrour/posts/718583881591748 http://www.shahrour.org/?page_id=12 https://www.youtube.com/watch?v=1L8LwOKhkjM&list=PL60747A6ED9328427&index=5

• (5) - كتب : محمد(زائر) ، بعنوان : تعقيب في 2016/05/24 .

اخ الشيخ حسن فرحان هناك مقال للدكتر محمد شحرور يبين فيه الفرق بين الكتاب والإنجيل والتوراة وان ما حرف هو الكتاب الذى يكتبونه بايديهم ويقولون هو من عند الله وما هو من عنده، وان الكتاب يحمل التشريع والإنجيل والتوراة يحملان النبوة والعقائد. https://www.facebook.com/Dr.Mohammad.Shahrour/posts/718583881591748 http://www.shahrour.org/?page_id=12 https://www.youtube.com/watch?v=1L8LwOKhkjM&list=PL60747A6ED9328427&index=5



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي