الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1188)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (13)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 مقدمة الرد على الدرامي

 مراسيم معاوية الاربعه واثرها في الحديث والعقائد

 الطبقة الأولى من الصحابة

 كفر أبي سفيان ونفاقه من فتح مكة إلى عهد عثمان

 قراءة في كتب العقائد المذهب الحنبلي نموذجًا

 قراءة في كتاب التوحيد للشيخ محمد بن عبد الوهاب

 قراءة في شرح السنة للبربهاري تحقيق الردادي

 صحابة بدريون ولكنهم منافقون -هكذا يقول السلفيون

 ﺳﻠﺴﻠﺔ ﻣﺜﺎﻟﺐ ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ 2 ﺍﻷﺣﺎﺩﻳﺚ ﺍﳌﺮﻓﻮﻋﺔ ﺣﺪﻳﺚ ﺍﻟﺪﺑﻴﻠﺔ

 رواة الحديث الذين لا يروون إلا عن ثقة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 ذكريات السياسة! (ألجزء الأوّل)

 لا يحق لكم أن تنتقدوا أحداً على تكفير الصحابة

 رحلة السراة - زهران وغامد (1)

 اتخاذ الشيطان عدواً عملية مكلفة جداً!

 اجعلوا الشهادة لله ولو مرة واحدة!

 هما الثقافتان؛ تعصفان بنا من القرن الأول!

 حقائق التاريخ | الارهاب في تاريخ الامة الاسلامية-ق16

 المؤامرة الروائية على ثورة الحسين ... - الجزء الثالث

 الذاتية والشريعة! - الجزء الثاني

 هل نرضي الله أم السلف؟

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1619

  • التصفحات : 7133014

  • التاريخ : 20/02/2018 - 02:05

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : الأغلبيات السياسية لا تعني الأغلبيات الطائفية! .

الأغلبيات السياسية لا تعني الأغلبيات الطائفية!


            الأغلبيات السياسية لا تعني الأغلبيات الطائفية!

ولد الشيخ وكيري في مسقط لإطالة أمد الحرب  في اليمن وليس لإحلال السلام؛ كل الأطراف متفقة على سوء أداء ولد الشيخ؛ لذلك؛ الحرب ستستمر لسنوات قادمة..
قد تنتهي الحرب في العراق وسوريا قريباً؛ فإذا سقط الموصل في العراق وحلب في سوريا؛ فالحرب شبه منتهية..
الاغلبيات في الأخير ستنتصر؛ سواء في العراق أو سوريا أو اليمن.. ولو أن الناس أراحوا أنفسهم من البداية؛ باحترام الأكثريات؛ لما كانت هذه الحروب.
كم من الدماء والأموال أهدرت؛ وكم من العداوات ستبقى.. وفي الأخير؛ لن يسيطر إلا هذه الأكثريات؛ فاستبدال الشعوب مكلف جداً.. ليس بالأمر السهل..
(إسرائيل) وحدها من نجحت في استبدال شعب بشعب؛ لكن ذلك الزمان فات؛ ولظروف مختلفة، ولن تتكرر، وقد تزول أيضاً.
استبدال الشعوب ضرره أكثر من نفعه؛ الشعوب ليست أندية  أو منتخبات رياضية بحيث يمكن تغييرها في سنوات قليلة؛ الشعوب ثقافات وطبائع وخصوصيات راسخة..
اتركوا الشعوب تعيش كما تحب.
الانتخابات النزيهة هي التي تكشف (الأقليات والأكثريات)؛ وليست المنابر ولا القنوات ولا الدول ولا الوسطاء.. شرعية وجود الأكثريات من بداهات العقول..
الأكثريات صلبها سياسي لا طائفي؛ لكن الطائفي ينظر للأكثريات من زاوية طائفية؛ وتلك الطائفة التي ينصرها لا تنظر من زاويته، وإنما من زاوية سياسية. مثلاً في سوريا؛ إذا نظرت للشعب السوري من زاوية طائفية؛ فستغشك هذه الزاوية؛ لأن أهل السنة في سوريا ليسوا طائفيين مثلك؛ ويرفضون زاويتك؛ فأرح نفسك. فوقوعك في وهم طائفي سيتعبك كثيراً؛ قد تظن أن الطائفة الفلانية معك في (زاويتك الطائفية)؛ وهم في واد آخر تماما؛ فما الحل؟
استبدال الشعوب ليس حلاً؛ وهذه الحقيقة بدأ يدركها العقلاء؛ أما الحمقى؛ فقد يكون أحدهم مع أربعة من الطائفيين ويظنون أن من تسمى بطائفتهم فهم معه؛ ثم ينصدم من موقفهم! فيتعب.
الولاء للأوطان أكثر من الولاء للطائفة؛ وهذه حقيقة يكرهها الطائفي، لأنه يراها من الشرك؛ لأنه يظن أن الطائفة هي الدين؛ وهكذا أوهام بعضها فوق بعض.
الطوائف والأديان تريد لقمة العيش والأمن أولاً؛ ثم الصحة ثانياً؛ ثم التعليم ثالثاً؛ والقليل قد يرى الطائفة؛ ولكن بعد المئة!
فلا تتفاجأ.
صحصح.. صحصح.
لا تأخذ ( الأكثريات ) من كتب الجغرافيا؛ لأن تلك الأكثيريات ليست طائفية مثلك؛ أولوياتها غير أولوياتك؛ لذلك؛ لا تنخدع وتخدع المساكين  معك.
وإذا اتصل عليك طائفي من بلد ما، وقال لك (أهل طائفتي عددهم كذا وكذا) فلا تنخدع؛ فأغلبهم مع عدوك لا مع صديقك؛ وهم أعرف بمصالحهم منك ومنه..
صحصح.
أيها الطائفي؛ أغلبية طائفتك في البلد (أ) مع خصمك؛ أغلبية طائفتك في البلد (ب) مع  خصمك؛ أغلبية طائفتك في البلد (ت) مع خصمك..
تفهم وألا ما تفهم؟
إذا ما صدقتني فانظر الواقع؛ ألا تعبر؟ من معك منهم؟ وإذا شئت؛ فانظر شهادة أحد شيوخ (الجهاد)  الكويتيين هنا، لعلك تفهم؛ وما قاله هذا الشيخ (وهو ممن يكفرني فيما أظن):

لمشاهدة "حجاج العجمي " بشار ليس بطائفي "‼"على هذا اللرابط «««

هو واقع شاهده عن قرب؛ لكن الطائفي (القابع في بيته) يظن أن طائفته مثله في التصور والأوهام الكاذبة؛ والأمثلة كثيرة جداً؛ أكره استعراضها؛ وفي كل البلدان. وهذه الأوهام تتسبب في توريطهم بما لا قبل لهم به؛ فيهلكون ويهلكون غيرهم.
صحصحوا.
الخلاصة: كل هذه الفتن والحروب - أغلبها إن لم يكن كلها - مبنة على أوهام وتحليلات مغلوطة؛ وقد ستستهلك ما تبقى من الطاقات والمباديء..
خسارات خالصة!
فمن كان صاحب دين أو عقل، فليدعو لهذه الأمة دعوة صالحة..
وبس.
أمة لا تعول على عقول العقلاء؛ وإنما على أوهام الطائفيين والسفهاء؛ ستخسر قطعاً.

مواضيع أخرى:
لمطالعة "لمتطرفون .. من ثقافة الكراهية إلى ثقافة الموت"على هذا اللرابط «««
لمطالعة "استراتيجية للسعودية!"على هذا اللرابط «««
لمطالعة "مؤتمر الرياض للحوار بين المذاهب"على هذا اللرابط «««
لمطالعة "أسباب سحب السفراء:"على هذا اللرابط «««
لمطالعة "لماذا جرائم المقابر الجماعية يرتكبها اليهود والسنة دون الشيعة والمسيحيين؟"على هذا اللرابط «««
لمطالعة "استهتار بالعقل العربي!"على هذا اللرابط «««

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2016/11/15  ||  الزوار : 936



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 3)


• (1) - كتب : .(زائر) ، بعنوان : . في 2016/11/16 .

مايقوم به الشيعه من طقوس بدع هو امتداد وتقليد لاسلافهم اهل الكوفه الذي ابتدعوهذه الطقوس والبدع كعقاب لانفسهم لخذلانهم الحسين .. وتطورت هذه البدع والمظاهر باشكال كثيره ؟ تقول لي وماشأنكم بنا ... اقول كلامك على راسي ... لكن للاسف هذه البدع والطقوس و الحسينيات زرعت الاحقاد والكراهيه والعقد النفسيه بالانتقام والثأر من كثرة ممارسة تلك (البدع) فجعلتكم تبحثون عن كبش فداء لعلاج هذه العقد النفسيه للانتقام والاخذ بثأر الحسين وتفريع احفادكم وكراهيتكم التي زرعتها تلك الطقوس ...وهانحن نشاهد افعالكم عندما تمكنتم بعد 14 قرنا من التظاهر بالمظلوميه والحرمان من السلطه ........ هانحن نشاهد هذا العدل الصفوي الاجرامي ماذا يفعل باخوانكم السنه من غمليات البطش والقتل والتطهير الطائفي الهمجي بحجة الانتقام من قتلت الحسين ويالثارات الحسين وماقاله (قيس الخزعلي) كمسؤل حكومي رفيع بان نحرير الموصل هو تمهيد لدولة العدل الالهي وهو انتقام وثأر من قتلت الحسين لان هؤلاء الاحفاد هم من الئك الاجداد )

• (2) - كتب : Zaina(زائر) ، في 2016/11/16 .

ارجو اخباري بأسرع طريقة للتواصل مع الاستاذ حسن فرحان المالكي للضروره القصوى في مشروع قادم <<<<<<<< [color=497418][size=2][face=Arial][B] يمكن التواصل مع فضيلة الشيخ عبر شبكات التواصل الاجتماعي المرفقه في الموقع. يمكن ترك الاقتراحات في التعقيبات [/B][/face][/size][/color] [color=497418][size=1][face=Arial][B] ادارة الموقع [/B][/face][/size][/color]

• (3) - كتب : دليلة /الجزائر(زائر) ، بعنوان : صدقت ياشيخ في 2016/11/16 .

كلام مختصر وواضح لايحتاج للترجمة العربية للعقلاء لكن بالمقابل المشكل عند الطائفيين لايحبون ولايرغبون الترجمة للعربية لأنها تصدع رؤوسهم الخاوية , هم يرغبون ترجمة كلامك ياشيخ على الطريقة الانكليزية فرق تسد بأسم الطائفية هؤولاء هم هم اولاد الشياطين دمروا العراق حامي العرب ايام زمان وسوريا الجميلة وليبيا بقذافها المهرج وعادوا على اصل وقبائل العرب اليمن السعيد كما كان يلقب اي سعادة جنيت يا ابناء اليمن لقد احتوشوك جيرانك من الدويلات الخليجية يا للعار لهم لقد تجاوزوا على اصل العرب , على ماذا دمر اليمن من اجل عيون السافل المدعوا هادي وبطانتة ام هو حقدكم على اهل اليمن وسيبقون ساداتكم رغم انوفوكم ايها الخلايجة .انتظروا ماذا سيفعل بكم اللة عما فعلتم بالعرب. ان غضب اللة لآتي انشاء اللة وستستغيثون الى شياطينكم لكن لامجيب لكم ,اقرأوا تاريخ الامم جيدا , والمشكلة انكم لاتقرأون وان قرأتم لاتفهمون .



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي