الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1195)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (14)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 #النساء_أكثر_أهل_الجنه - الجزء الثالث-

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه - الجزء الثاني-

 حسن الإجابة في عقيدة الإمساك عما شجر بين الصحابة (دراسة نقدية للقاعدة وفق النصوص الشرعية وتطبيقات السلف الصالح)

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه -الجزء الأوّل -

  حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الثاني-

 حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الأوّل-

 المثقفون واغتيال الرسول! -الجزء الثالث- (قصة شاة خيبر المسمومة).

 المثقفون واغتيال الرسول -الجزء الثاني-

 المثقف العربي واغتيال الرسول! -ألجزء الأوّل -

 مقدمة الرد على الدرامي

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 قراءة في استفتاء الجزيرة(عن شعبية داعش)

 بداية الانحراف الأول عن الإسلام الأول ..متى كان؟! { الجزء الثامن }

 المؤامرة الروائية ... على ثورة الحسين! 1

 إساءات أهل الحديث

 مزايدة النواصب على شيعة ال البيت في ال البيت.. خطوات الشيطان!

 مشروع مقترح لدراسة ابن تيمية بإنصاف

 الغلاة ومكابرات الأطفال! - الجزء 2

 قواعد قرآنية في النفاق!

 ألمذاهب بدأت من العهد المكي = وفق القرآن الكريم! - الجزء الأول -

 البلاء في النية لا في البرهان!

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1628

  • التصفحات : 8258843

  • التاريخ : 21/11/2018 - 03:52

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : قال صديقي: لماذا تردد السلام السلام؟! .

قال صديقي: لماذا تردد السلام السلام؟!


                  قال صديقي: لماذا تردد السلام السلام؟!

قال صديقي: لماذا تردد السلام السلام، وتتعب نفسك وتكرر الكلام؛ اترك المسلمين يتقاتلون عقوداً وعقوداً حتى يدخل الحزن والفقر كل بيت ثم سيعقلون!
وأضاف: (من في راسه حب ما انطحن دعه؛ سيجد من يطحنه)؛ الآن لن يفهمك عشاق الحروب والهياط والكبر والطائفية؛ سيجدون من يُفهمهم؛ وسيفهمون؛ لا تخاف.

قال صديقي: لماذا تردد السلام السلام، وتتعب نفسك وتكرر الكلام؛ اترك المسلمين يتقاتلون عقوداً وعقوداً حتى يدخل الحزن والفقر كل بيت ثم سيعقلون!
وأضاف: (من في راسه حب ما انطحن دعه؛ سيجد من يطحنه)؛ الآن لن يفهمك عشاق الحروب والهياط والكبر والطائفية؛ سيجدون من يُفهمهم؛ وسيفهمون؛ لا تخاف.
قلت له: وما ذنب المساكين الذين يذهبون نتيجة هذه الفتن والحروب من  المدنيين وعامة الناس..  الذين يذهبون بين قتل وجراح وتشريد ومجاعة؟ فإن الحرب بين عسكر وعسكر يبقى أخف؛ رغم أنهم أيضاً بشر؛ من لحم ودم؛ ولهم آباء وأمهات وأبناء ...الخ؛ ولكن؛ أكثر الهم لمن ليس له دخل في شيء.
قال صديقي: وما أدراك أنه ليس لهم دخل؟ أليسوا الحاضنة لهذا الفريق أو ذاك؟
..
كان صديقي قاسياً؛ لم أحتمل قوله فأجبت بما يلي؛ قلت: أليس من الأفضل أن يعلم الجميع قيمة السلم والعافية والعيش المعقول الذي معه السلامة والعافية؟ أليس طريق السلم والعقل أفضل دنيا وآخرة؟
قال: أتفق معك لو أننا نتبع العقل كما ترى؛ لكن؛ الجنون لابد له من وقت حتى يزول؛ جنون البغضاء والأحقاد أكثر مما تتخيل؛ إنه بركان انفتحت فوهته للتو؛ وأضاف: هذه القرون من الصمت على كمون البركان وتزايده واكتنازه كان لابد له من عقوبة لا تصيب الذين ظلموا منا خاصة؛ الكل مسؤول؛ ولابد من عقوبة.
صاحبي فيلسوف في الجريمة، يرى أن الجريمة تصنع الأخلاق فيما بعد؛ وأن قوانين الدنيا الإنسانية لم تأت إلا بعد جرائم مروعة؛ فالجريمة طريق القانون..
وأضاف: الحرب العالمية الأولى والثانية ذهب فيها عشرات الملايين من الناس؛ وكان يمكن تفاديها بالعقل بسهولة؛ لكن الأحقاد والكبرياء والمصالح جمّاحة؛ وأضاف: أن المسلمين يمرون بمرحلة الحروب بين الشعوب التي سبقتها لهذه التجربة؛ لم يتعلموا حقوق الإنسان حتى دخل الحزن في كل بيت؛ وعرفوا قبح الحروب.
قلت "لكن تلك الأمم مازالت تخوص الحروب وتشجعها ..الخ"..
فقاطعني: خارج أراضيها ، خارج أوروبا وأمريكا وروسيا ..أما في الداخل؛ فلا. أين حروبهم؟
قلت:إذاً؛ فالإنسانية لم تصل إليهم كما تقول؟ مادام أنهم يرون سفك الدماء في بلدان أخرى.
قال: السياسيون في الغرب قلة؛ ولهم مصالح وتجارة وتجارب.
قلت: يعني أن الشعوب التي تختارهم إنسانية؟
قال: وطأة المصالح والإعلام ودوائر التوجية كبيرة جداً؛ لا يستطيع العامي منهم أن يدرك كل شيء.
فتذكرت - بعد جوابه هذا - أن هذا يحدث عند المسلمين أيضاً! أعني؛ أن العامة عند المسلمين يؤدلجون كما يؤدلج الغربي؛ بل أشد وأقبح؛ وياما من أمثلة.
حوار طويل انتهينا إلى اتفاق؛ بأن التثقيف - تثقيف هذا الإنسان - ليحافظ على إنسانيته هو الحل؛ ولكن؛ أين المنافذ الإعلامية والمنبرية لهذا التثقيف؟


مواضيع أخرى:
لمطالعة "خلاصات أموية." على هذا اللرابط «««
لمطالعة "ايها الناصبي بالمخاصمه.. تعلّم." على هذا اللرابط «««
لمطالعة "لن يصلح هذه الأُمة ما أفسد أولها!" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "تزيين الله وتزيين الشيطان ... ما الفرق؟" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "تقزيم المعاني- السنة نموذجاً - الجزء الثاني."على هذا اللرابط «««
لمطالعة "الرد على فتوى البراك في موضوع الاختلاط!" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "كيف نفهم تأثير السياسة في الحديث؟" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "ما كتبه الرومان عن تاريخ العرب والمسلمين... هل هم أصدق أم نحن؟!"على هذا اللرابط «««
لمطالعة "قراءة في كتب العقائد - المذهب الحنبلي نموذجاً-بقلم: محب النبي"على هذا اللرابط «««

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2017/01/20  ||  الزوار : 1501



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : احمد(زائر) ، بعنوان : قال صديقي: لماذا تردد السلام السلام؟! في 2017/05/16 .

ال صديقي: لماذا تردد السلام السلام، وتتعب نفسك وتكرر الكلام؛ اترك المسلمين يتقاتلون عقوداً وعقوداً حتى يدخل الحزن والفقر كل بيت ثم سيعقلون! وأضاف: (من في راسه حب ما انطحن دعه؛ سيجد من يطحنه)؛ الآن لن يفهمك عشاق الحروب والهياط والكبر والطائفية؛ سيجدون من يُفهمهم؛ وسيفهمون؛ لا تخاف. قلت له: وما ذنب المساكين الذين يذهبون نتيجة هذه الفتن والحروب من المدنيين وعامة الناس.. الذين يذهبون بين قتل وجراح وتشريد ومجاعة؟ فإن الحرب بين عسكر وعسكر يبقى أخف؛ رغم أنهم أيضاً بشر؛ من لحم ودم؛ ولهم آباء وأمهات وأبناء ...الخ؛ ولكن؛ أكثر الهم لمن ليس له دخل في شيء. قال صديقي: وما أدراك أنه ليس لهم دخل؟ أليسوا الحاضنة لهذا الفريق أو ذاك؟ لقد صدق صديقك واوجز هذا ما اراه وسيستغرق ربما قرون التغير لا ياتي على طبق من ذهب سندفع الثمن جميعا ثم نصحوا وقد اتفقنا

• (2) - كتب : مسلم أن شاء الله(زائر) ، بعنوان : الذكاء و الغباءي في 2017/01/22 .

الذكي الذي يستفيد من تجاربه الماضية و الأذكى منه الذي يستفيد من تجارب الآخرين القرآن أمرنا أن نستفيد و نعتبر من تجارب الأمم السابقة و لكن أمة الغباء تطرب لصوت قاريء القرآن و لا تتدبر معاني القرآن ث لقد أسمعت لو ناديت حيا و لكن لا حياة لمن تنادي لو نارا نفذت بها أضاءت و لكن انت تنفخ في رماد اخي حسن قبلك رسول الله نفخ في رماد المسلمين الأوائل و النتيجة قتلوا عمه و ابن عمه و أخيه و احفاده. اما زوجه ام المؤمنين فقد خرجت على أمام المؤمنين فهل المسلمون الأوائل انتفعوا برسول الله و نصيحته ام كان أكثرهم للحق كارهون عندما تقرأ التاريخ الإسلامي تنفر من الإسلام و المسلمين لأنك لا ترى إلا جهلا و غباءا



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي