الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1188)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (13)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 مقدمة الرد على الدرامي

 مراسيم معاوية الاربعه واثرها في الحديث والعقائد

 الطبقة الأولى من الصحابة

 كفر أبي سفيان ونفاقه من فتح مكة إلى عهد عثمان

 قراءة في كتب العقائد المذهب الحنبلي نموذجًا

 قراءة في كتاب التوحيد للشيخ محمد بن عبد الوهاب

 قراءة في شرح السنة للبربهاري تحقيق الردادي

 صحابة بدريون ولكنهم منافقون -هكذا يقول السلفيون

 ﺳﻠﺴﻠﺔ ﻣﺜﺎﻟﺐ ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ 2 ﺍﻷﺣﺎﺩﻳﺚ ﺍﳌﺮﻓﻮﻋﺔ ﺣﺪﻳﺚ ﺍﻟﺪﺑﻴﻠﺔ

 رواة الحديث الذين لا يروون إلا عن ثقة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 سماعون للكذب ! -كذبة الوصابي نموذجاً - الجزء الأوّل -

 وإذا كانت العبادة تقود للتقوى والتقوى تقود للشكر، فهل من المعقول أن يكون المراد هو الشكر اللفظي ؟

 الغدير بين قراءتين!

 آية الجزية ... والمعنى الذي غاب عن التنويريين والمقلدين معاً! - ألجزء الأوّل -

 المرحبون بجهنم! - الجزء ألأوّل

 عام ....على وفاة أمي!

 آية الجزية ... والمعنى الذي غاب عن التنويريين والمقلدين معاً! - ألجزء الثاني عشر -

 حلقة داود الشريان عن ما يسمونه بــ (الجهاد) في سوريا

 الإبادة الثقافية لا تقل سوءاً عن الإبادة البشرية!

 أصحاب الولاء والبراء !!

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1619

  • التصفحات : 6974737

  • التاريخ : 18/12/2017 - 16:54

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : مقالات الاخرين .

              • الموضوع : مناظرة أم مجرد إثارة .

مناظرة أم مجرد إثارة

نعم لقد انتصر المالكي في هذه المناظرة، ومن أول حلقة فيها

أ.د. سليمان بن محمد الدبيخي


مرت ثلاث جلسات للمناظرة المعلنة في قناة وصال بين الدكتور إبراهيم الفارس، والأستاذ حسن فرحان المالكي، وإدارة الأستاذ خالد الغامدي في موضوع (الصحبة والصحابة).

وقد تمكنت من مشاهدة بعض الحلقة الأولى، والثانية كاملة، ولم أستطع إكمال مشاهدة الحلقة الثالثة، فقد أحزنني جداً ما رأيت وسمعت، من تلويث لمذهب أهل السنة وإثارة الشبه حوله، والتشكيك في أفضل خلق الله بعد نبي الله صلى الله عليه وسلم، أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم الذين آزروه ونصره واتبعوا النور الذي أنزل معه.

يقول ابن مسعود رضي الله عنه: «إن الله نظر في قلوب العباد، فوجد قلب محمد صلى الله عليه وسلم خير قلوب العباد، فاصطفاه لنفسه، فابتعثه برسالته، ثم نظر في قلوب العباد بعد قلب محمد، فوجد قلوب أصحابه خير قلوب العباد، فجعلهم وزراء نبيه، يقاتلون على دينه» [أخرجه أحمد وغيره، وصحح إسناده أحمد شاكر].

وللأسف يحصل هذا على بساط أهل السنة، في قناة سنية، على مرأى ومسمع من الملايين من أهل السنة، متعلميهم وعوامهم، يرمى بعض أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم بالكفر، والنفاق، والزندقة، ثم تمر هذه الضلالات بحجة الحيادية والبحث والمناظرة! فأبو سفيان كافر، وابنه معاوية كاتب الوحي لرسول الله صلى الله عليه وسلم منافق في الدرك الأسفل من النار، هكذا يطلقها المالكي، بل الخميني الذي يقول: "إن لأئمتنا منزلة لا يصلها ملك مقرب ولا نبي مرسل" أفضل عنده بكثير من معاوية.

يالله أي مكانة للصحابة حفظناها، وأي وصية للنبي صلى الله عليه وسلم في أصحابه عملنا بها، يسب أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ممن ينتسب إلى بلاد التوحيد، ويزعم أنه من أهل السنة، بل من السلف -لكن بمفهوم آخر كما يقول- وقد قال صلى الله عليه وسلم (لا تسبوا أصحابي) ثم تكمل المناظرة وتستمر بحجة الحيادية، والمدارسة والمباحثة، بئست المدارسة هذه وهزلت، عتبي كبير على هذه القناة المباركة التي استطاع حسن المالكي اختراقها، وإسماع جمهورها ما يشككهم في نقلة الشريعة وحماة الملة، وقد قال صلى الله عليه وسلم (أصحابي أمنة لأمتي)، هل أصبحت مجرد الإثارة الإعلامية هدفا يقصد، حتى لو كانت على حساب مسبة أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم !!.

نعم لقد انتصر المالكي في هذه المناظرة، ومن أول حلقة فيها.

-انتصر حينما استطاع أن يقول في أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ما لم يقله أحد ممن ينتسب إلى أهل السنة على مرأى ومسمع الملايين، فكونه أطلق الكفر والنفاق والردة على بعض أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وتستمر المناظرة معه، والمحاورة له، ومحاولة إقناعه بخطئه في ذلك مما يجعله يزيد في عرض الشبه وتكريسها، هذا بحد ذاته انتصار له.

ألا يخشى الإخوة في قناة وصال أن تألف قلوب ومسامع أهل السنة أو بعضهم أمثال هذا الطعن، وعوامهم قد لا يعرفون من مذهب الرافضة إلا أنهم يطعنون في أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فما الفرق بيننا وبينهم إذاً!!.

-عرَّفت وصال بحسن فرحان المالكي بأنه باحث شرعي، وإفساح المجال له في مثل هذه المناظرة يشعر أن له من المكانة العلمية والأتباع ما يستحق أن يناظر ويجادل، والحق أن الرجل لم يُعرف إلا بالتشكيك في أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وأئمة أهل السنة، بل ومصادر السنة النبوية كصحيحي البخاري ومسلم وغيرهما، فعندما  تظهره القناة بهذه المكانة والمنزلة، وليس له جمهور يستمعون إليه، بل غالب المشاهدين لم يعرفوه من قبل ولم يسمعوا به، هذا بحد ذاته انتصار ثان له، وربما صنعنا له جمهوراً من حيث لا نشعر.
ورحم الله الإمام الدارمي عندما رد على المعارض في كتابه النقض، ولم يسمه، مما أعجز الباحثين عن معرفته، أما نحن في مثل هذه المناظرات فإننا نروج لأهل البدع ونعرف بهم، والله المستعان.

إن مجرد خروجه في مثل هذه القناة، للحديث عن مذهبه ومعتقده في هذا الموضوع (الصحبة والصحابة) انتصار كبير له، وفشل ذريع للقناة، وهل تقبل قناة شيعية في إيران عرض مناظرة يشكك فيها أحد الطرفين بإسلام الخميني مثلاً، فضلاً عن علي رضي الله عنه !!.

-ظهر المقدم وفقه الله بعدم الحيادية والإنصاف، والانحياز الظاهر لفضيلة الدكتور إبراهيم الفارس، والسبب واضح وهو أن الدكتور الفارس يعبر عن مذهب أهل السنة في هذا الباب، وهو ما يعتقده المقدم، وعليه فهو مضطر لموافقته والوقوف معه، وهذا يعني فشل المناظرة، أو الحيادية بمعنى أدق، لأن المقدِّم أو مدير الحوار يفترض فيه الحيادية التامة، والذي ظهر للمشاهد أن ثمة تحيزاً لطرف، وتحاملا على الطرف الآخر، شاء المقدم أم أبى، وهذا ما يعد انتصاراً ثالثاً للمالكي.

والواجب هنا إيقاف المناظرة باعتبار مصادمتها لثوابت ومسلمات عند أهل السنة، ومكان هذه المناقشات ورد هذه الشبه الضلالات الجلسات الخاصة، بعيداً عن مسامع العوام الذين ربما تنمكن منهم هذه الشبه.

وهذه الانتصارات التي ذكرتها ليست انتصارا للمالكي على أنه المحق، وإنما انتصار له في تمرير باطله، ومعتقده الفاسد بكل يسر وسهوله، وذلك على أيدينا نحن وللأسف الشديد.

وثمة أشياء أخرى تتعلق بالمتناظرين ومنهجيهما وأسلوبيهما في المناظرة، آثرت عدم الإطالة بذكرها.

وقد كتبت هذا المقال على عجل مطالباً القناة، والمقدم وفضيلة الدكتور إبراهيم الفارس حفظه الله بإيقاف هذه المناظرة وعد الاستمرار فيها، والتي لو كانت الغلبة في النهاية للدكتور الفارس فلن يعدم الطرف الآخر منها ما تقدم ذكره، فضلاً عن التشكيك والتلبيس على عامة الناس في خير القرون وأفضل الخلق بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، والذين لا ندعي لهم العصمة لكن في الوقت نفسه لا يجوز لنا الحط من قدرهم، أو رميهم بما هم بريئون منه، أو جعل قنواتنا جسورراً تعبر من خلالها البدع والضلالات، والله أعلم، وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2012/12/24  ||  الزوار : 2708



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 10)

لقراءة كافة التعليقات (عدد: 16) --> إضغط هنا


• (1) - كتب : الزهراني(زائر) ، بعنوان : مناظرة وصال في 2016/01/27 .

كنت اعتقد فيما مضى اننا نحن على المحجة البيضاء التي ليلها كنهارها .. وبعد متابعة هذا الشيخ الجليل حسن بن فرحان المالكي كبرت دائرة التفكير واتسع الافق وزالت الغواشي عن العقل .. الشيخ ليس سلفياً وكذلك ليس شيعياً لقد اتى بالحق وتبين ان كلا الطائفتين السنة والشيعة في ضلال .. استمر يا شيخ حسن وأكثر من محاضراتك في اليوبيوب خاصة اسأل الله لك التوفيق والسداد .. اما المناضره فكانت هزيمة شنعاء للسفليين المتشددين .

• (2) - كتب : الشريف(زائر) ، بعنوان : شكرًا لك ياشيخ حسن في 2014/04/19 .

شكرًا لك يا شيخ حسن لقد استفدت من محاضراتك واسلوبك الجيد لقد انتصرت انتصارا عظيما وقناة وصال والمذيع الغامدي أتمنى ان تعرف الأدب وحسن الضيافة ولا تطرد ضيفك والشيخ المالكي لم يأتي بشى من عنده قال لكم قال الله وقال الرسول اذا لا تستطيعون ان تردوا وتفندوا الحجج فليس من الشيمة والأدب ان تفعلوا ما فعلتوه شيخ حسن اقنعني أسلوبك وحوارك الشيق وأتمنى لك التوفيق سني من الحجاز

• (3) - كتب : علي باقر محمد(زائر) ، بعنوان : الاسلام والانسانية منكم براء في 2013/06/21 .

رأيت ما حصل للأسف على احدى القنوات الفضائية السلفية من سوء ادب مقدم البرنامج السلفي وشخص اسمه ابراهيم الفارس مع فضيلة الاستاذ والباحث الاسلامي العلمي الشيخ حسن فرحان المالكي حفظه الله واعزه. وعند رؤيتي المناظرة او المفروض ان تكون مناظرة وطريقة ابعاد الشيخ وقبلها منعه من الكلام والنقاش بأساليب رخيصة وطرق شتى استحضرت قول الامام علي بن أبي طالب عليه السلام الذي قال: ( ارحموا ثلاث في ثلاث: غني افتقر وعزيز قوم ذل وعالم بين جهال ) والحالة الثالثة وهي عالم بين جهال تنطبق على فضيلة الاستاذ حسن بن فرحان المالكي مع قومه وجهلهم.شيخنا العزيز : ان لك شعب كبير من اهلك في العراق والعالم يستفيدون من علمك وتحليلك العلمي وانا استاذ عراقي مقيم في واشنطن معجب بأسلوب طرحك وتحليلك الحضاري والعلمي وقد سألت احد الاساتذة في احدى الجامعات العريقة هنا التي تدرس التاريخ والدين فضلا عن تدريسه العربية عما اذا استمع او قرأ كتبكم فقال لي بالنص المفروض ان يستضيفوا هذا الرجل لكي يلقي محاضراته ودروسه وتحليله ونقده للاستفاده منه ومن علمه وادبه وليس مناظرته فلجميع يجب عليهم ان يسكتوا اذا تكلم هذا الرجل او حضر وان يستفادوا من علم هذا الرجل بوجوده وليس لاستعراض هزلي على اساس مناظرته.واخيرا بارك الله بكم يا شيخنا الجليل وحفظكم من كل سوء

• (4) - كتب : ابو جعفر العراقي(زائر) ، بعنوان : لا تسبوا اصحابي في 2013/05/13 .

انا اشكر الشيخ حسن فرحان على الطرح العلمي الاسلامي وارجو من الشيوخ السلفية المحترمون ان يكفو عن الشتم والسب لن هذا ليس من صفات المسلمين واللة ولي المومنين

• (5) - كتب : ابو جعفر العراقي(زائر) ، بعنوان : اتباع النبي صلى اللة علية وسلم في 2013/05/13 .

السلام عليكم ارجو من ادارة قناة وصال ان تعرض ما عندها من ادلة قرانية تثبت ان الصحابة كلهم عدول واذا ثبت ذالك فلما اقتتلوا فيما بينهم

• (6) - كتب : محب الصادقين(زائر) ، بعنوان : الى بغال الصهاينه في 2012/12/31 .

ومن ضمنهم هذا العفن المسمى مشعل اشعل الله فمك نار يامنحط براء منكم الرسول والملائكة والمؤمنين وكر الخبث والخبائث ها انت تتباكى عليه وكر الفتنه والتحريض تعليك ياقذر نشر واتحدى احدا من دعاتكم وعملائكم مشائخ الغمه ان ينشر مثل هذيانك ياقذرفي اوكارهم النجسه تشابهت اقوالهم وافعالهم بلا خلقه واخلاق

• (7) - كتب : زائره(زائر) ، بعنوان : الى مشعل العتيبي في 2012/12/30 .

كلامك وأخلاقك نتاج ما تعلمته من مذهبك، والعاقل يفهم

• (8) - كتب : مشعل العتيبي(زائر) ، بعنوان : ردا على المناظرة في 2012/12/30 .

والله وتالله وبالله . ما زادتني قناة وصال الا حبا في رسول الله صلى الله عليه وسلم وحبا في الصحابة وحبا في اهل البيت . ووالله وتالله وبالله انها كبرت في عيني وخاصة الشيخ خالد الغامدي حفظه الله في كشف المدعو (حسن حوثي القمي ) مطية اهل فارس وتبيان حقيقتة القذرة للعالم الاسلامي . واعلم بأن المدعو ( حسن بن حوثي القمي ) انه سوف يستلم مبالغ كثيرة من قواد ( اتعاب فروج المتمتعات ) المجوسيات واتباعهن , وذلك تعويضا له بسبب فضحه في قناة وصال العالمية . ولكن مع ذلك لا يهمني ان استلم هذا التعويض لانه نزل عليه من تحت !!!!! ( انشرووووووا ) تعليقي ان كنتم تعنرفون بالحقيقة

• (9) - كتب : الباحث عن الحقيقة(زائر) ، بعنوان : هزيمه مدويه للغلاة من السلفيه في وقت قياسي في 2012/12/26 .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..... نعم هو انتصار مدوي لشيخ حسن فرحان المالكي من العشر دقائق الاولى فقد وضحت عدم الحياديه من المقدم اضافة الى افلاس المناظر الشيخ ابراهيم الفارس _ فكلما اراد المالكي التوضيح والتفصيل والعوده الى صلب الموضوع رأينا المقدم والمناظر الفارس يتخبطون يمينا وشمالا _ وما زاد ذلك الانتصار بهائا ونقاوة لشيخ حسن المالكي وقوفه مبتسما ومتمالكا نفسه امام تلك الاتهمامات الباطله والسباب محتسبا في ذلك الى الله _ هنيئا لك ايها المالكي وجزاك الله عني خير فلقد جعلتني اعزم على البحث عن الحقيقة .

• (10) - كتب : ناصر الحق(زائر) ، بعنوان : مناضرة الشيخ حسن فرحان في 2012/12/25 .

بسم الله الرحمن الرحيم، وبه أستعين وأصلي وأسلم على أشرف الأنبياء والمرسين وعلى آله الطيبن(والمتبعين له بصدق ويقين) اقول انار الله بصيرتك ياشيخ حسن لقد أنرت طريقي واجبت على إستفسارات كانت تدور في رأسي منذو زمن بعيد حقيقه لقد وجدت فيك المعلم الفاهم الجليل وأرجومن العلي القدير أن يحفظك من شر وكيد الحاسدين


لقراءة كافة التعليقات (عدد: 16) --> إضغط هنا



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي