الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1188)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (13)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 مقدمة الرد على الدرامي

 مراسيم معاوية الاربعه واثرها في الحديث والعقائد

 الطبقة الأولى من الصحابة

 كفر أبي سفيان ونفاقه من فتح مكة إلى عهد عثمان

 قراءة في كتب العقائد المذهب الحنبلي نموذجًا

 قراءة في كتاب التوحيد للشيخ محمد بن عبد الوهاب

 قراءة في شرح السنة للبربهاري تحقيق الردادي

 صحابة بدريون ولكنهم منافقون -هكذا يقول السلفيون

 ﺳﻠﺴﻠﺔ ﻣﺜﺎﻟﺐ ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ 2 ﺍﻷﺣﺎﺩﻳﺚ ﺍﳌﺮﻓﻮﻋﺔ ﺣﺪﻳﺚ ﺍﻟﺪﺑﻴﻠﺔ

 رواة الحديث الذين لا يروون إلا عن ثقة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 تعقيبا على اصدار الاديب والباحث محمد علي المحمود كتابه (السلفيّة والتنوير)

 مقتطفات من اقوال المالكي - زجرات عن التطرف!

 هل عندي ازدواجية؟!

 الكشف عن صاحب مئات الأسئلة التي أجاب عنها ابن تيمية في 37 مجلداً؟

 فوائد الفتن!

 لماذا البشر يتقاتلون؟!

 ما معنى إضافة المكر والخداع إلى الله؟؟

 ماذا نقصد بالسلفية؟!

 اتخاذ الشيطان عدواً عملية مكلفة جداً!

 المحللون السياسيون (الواحد) والعقل الجمعي!

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1619

  • التصفحات : 6974673

  • التاريخ : 18/12/2017 - 16:50

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : مساحة رأي..: ملاحظات أ.حسن فرحان على كتاب أكرم ضياء العُمري " .

مساحة رأي..: ملاحظات أ.حسن فرحان على كتاب أكرم ضياء العُمري "

ملاحظات أ.حسن فرحان على كتاب د.أكرم ضياء العُمري " عصر الخلافة الراشدة"

شكراً للأستاذ عبد الله وأحب أن أوضح أن ردي على الدكتور العمري وتلامذته (المتلبسين بالنصب) كان قديماً قبل 18 سنة

وقد قابلت الدكتور ضياء العمري بعد ذلك في ندوة بجامعة الملك سعود عن بني أمية وكان مستاء من النصب المتفشي في الباحثين

ثم انتقل لقطر ونقل لي الدكتور يوسف أبو هلالة أنه كان يتحاور معه في النواصب فكان يقر ويعترف فهذا يدل على أنه تطور للأفضل.


والنصب هو أخطر ما يتسلل إلى الفكر السلفي

خاصة لأن السلفية مهوسون بالحرب الفكرية مع الشيعة وبينهما يتسلل النصب بسلاسة

لذلك فالنصب اليوم هو عند معظم السلفيين - بنسب مختلفة- وهذا طبيعي

فالنصب انضم للسلفية من بعد سقوط دولتهم (بني أمية)

ولذلك أظهروا توبتهم من البراءة من الإمام علي

كما فعل عالم أهل الشام الأوزاعي فقد كان ناصبياً خالصاً يتبرأ من دين علي


ثم بعد سقوط بني أمية تورط فقد بايع على اعتاق عبيده وتطليق حريمه حتى يستلم العطاء من بني أمية


فاستفتى بعد سقوط بني أمية فرحل مثل هذا زعم أنه تاب

-والقصة ذكرها الذهبي في ترجمته في النبلاء أو ترجمة الثوري نسيت- فرجل مثل هذا انضم للسلفية

وانضمامه للسلفية لا بد أن يبقى فيه نصب فهذه التوبة من براءة علي  إلى السلفية

لابد أن يبقى فيه من النصب الثلث وهو كثير!


فالسلفية في العهد العباسي هي الأموية السابقة يعني هي النصب السابق وخاصة رموزها الأوزاعي ومالك وابن زريع وأمثالهم

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2014/03/03  ||  الزوار : 1916




جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي