الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1195)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (14)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)
  • نص لائحة الاتهام أ. حسن بن فرحان المالكي التي وفقها تطالب السلطات السعوديه باعدامه (1)
  • When barbarism is the judge of scientific thought (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 When barbarism is the judge of scientific thought;

 عندما تحاكم الهمجيه الفكر- نص لائحة الاتهام التي تطالب حسبها النيابه السعوديه باعدام المفكر والباحث حسن بن فرحان المالكي

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه - الجزء الثالث-

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه - الجزء الثاني-

 حسن الإجابة في عقيدة الإمساك عما شجر بين الصحابة (دراسة نقدية للقاعدة وفق النصوص الشرعية وتطبيقات السلف الصالح)

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه -الجزء الأوّل -

  حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الثاني-

 حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الأوّل-

 المثقفون واغتيال الرسول! -الجزء الثالث- (قصة شاة خيبر المسمومة).

 المثقفون واغتيال الرسول -الجزء الثاني-

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 كشف الغلو ومكافحته واضح جداً!

 على رسلكم .... هذه مفتريات عليّ وأنا حي! - ألجزء ألثالث -

 شيء من المعلومات عن الكذب! (القسم الثاني) صفات الكاذبين وأحوالهم.

 من واجبات النبي علينا!

 من المعايير السنية المحمدية

 خطورة الكذب ... وضرورة بيان مراحله الشيطانية.

 ( ما غزي قوم في عقر قرآنهم إلا ذلوا)!

 تحليل ظاهرة مصر (بين الأمس واليوم) كنموذج!

 سر الصراع بين ( الإسلاميين) وخصومهم

 مقتل الحسين وصمة عار

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 21

  • عدد المواضيع : 1630

  • التصفحات : 10074002

  • التاريخ : 6/12/2019 - 21:01

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : شيء من الإسلام المنسي .

شيء من الإسلام المنسي

طأطيء رأسك تواضعاً، لا تتكبر ولا تفخر، ولا تنسٓ أن لهذا النعيم سؤالاً، من لم يبحث عن إجابته في الدنيا كبراً فلن يجيب عنه في الآخرة عجزاً.
إذا أردت ترويض نفسك على الإسلام الأول فابحث عن  أيتام وارعهم بحب وكأنك وليهم، أفرحهم من وقت لآخر.. بطعام.. بلباس.. بلعبة..، واكتم احسانك إليهم، حاول بقدر الإمكان ألا يكون كلامك أكثر من عملك، ولا عملك أحسن من نيتك، واجعل إحساناتك السرية ودائع عند الله، وثق أنها لن تضيع، فلا تضيع ودائعه.
أقصر الطرق إلى الإسلام الأول هو اليتيم والفقير والمسكين، اجعل الفضل لهم في إصلاح قلبك، ولا تمنن، ولا تستحِ من اعطاء القليل، فالحرمان أقل منه.
إذا لم تعرف فقيراً ولا مسكيناً فهذا العامل في الشارع هو مسكين ومغترب ومهموم، لا تحرمه من ابتسامة، من سلام، ، من كلمة شكر.. فهو وسيلتك لإصلاح قلبك.
إذا رأيت عاملاً يكنس الشارع فقل لنفسك:
لماذا هو يكنس شارعي في وطني ولا أكنس شارعه في وطنه؟
ثم تذكر أنك ستُسأل عن النعيم، ولن يُسأل عن الجحيم!
طأطيء رأسك تواضعاً، لا تتكبر ولا تفخر، ولا تنسٓ أن لهذا النعيم سؤالاً، من لم يبحث عن إجابته في الدنيا كبراً فلن يجيب عنه في الآخرة عجزاً.
لا تخدعك البهرجات الإعلامية، ولا الاهتمامات المتورمة، ولا الوطنيات التفاخرية، ولا العنصريات الجاهلة..
طأطيء رأسك وقل:
يارب عرفني على نفسي.
لا تجعل كل وقتك لعباً ولهواً وضحكاً وجدلاً، ابحث عن نفسك أنت، عن نفسك وحدها، أين هي؟
ابحث عنها في بسمة ليتيم، أو شكر عامل، أو عبرة مشهد.. الخ
أنت لا تدري كم يدفع الله عنك بما تظنه من مستصغر الأعمال، قد تعطي عاملاً ريالاً فتتأخر بسبب ذلك عن حادث أليم، اعمل لله ولا تستهن بشيء له، لا يريد الله منك الكثرة في العطاء بقدر ما يريد منك النية فيه، ريال مع حسن خلق ونية أفضل من مليون بمنة.
نماء العطاء بما في نفسك وليس بما خارجها.

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2015/01/30  ||  الزوار : 3546



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : باحفص(زائر) ، بعنوان : شئ من الاسلام المنسي في 2015/01/30 .

احسنت بارك الله فيك هي حقيقاً هذه المعاني الجميلة مصلحت القلوب ودواؤها،،،



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي