الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1194)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (14)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 حسن الإجابة في عقيدة الإمساك عما شجر بين الصحابة (دراسة نقدية للقاعدة وفق النصوص الشرعية وتطبيقات السلف الصالح)

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه -الجزء الأوّل -

  حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الثاني-

 حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الأوّل-

 المثقفون واغتيال الرسول! -الجزء الثالث- (قصة شاة خيبر المسمومة).

 المثقفون واغتيال الرسول -الجزء الثاني-

 المثقف العربي واغتيال الرسول! -ألجزء الأوّل -

 مقدمة الرد على الدرامي

 مراسيم معاوية الاربعه واثرها في الحديث والعقائد

 الطبقة الأولى من الصحابة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 وجود الله الأسئلة المباحة والأسئلة المحرمة (من مشاركات الشيخ حسن المالكي في منتدى الشبكة الليبرالية)

 مناظرة ناصبي

 من فوائد ثقافة الغوغاء والحمقى في عصرنا

 برنامج ثورة الانسانية الحلقة 1

 الإسلام عند د. شحرور!

 برنامج أعلام التُقى

 أغلى غلاتهم يلعن ولم يقتل

 حقائق التاريخ | الارهاب في تاريخ الامة الاسلامية-ق14

 سلسلة "حوار القادة والأتباع في القرآن الكريم (ألجزء الثامن)" {المستكبرون والضعفاء}

 الدين أم الأمة .... أم هما معاً؟ حوار س - ج (ألجزء الثاني)

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1626

  • التصفحات : 7399721

  • التاريخ : 23/04/2018 - 14:47

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : بين كثرة الخبيث وقلة الطيب أنت بالخيار! .

بين كثرة الخبيث وقلة الطيب أنت بالخيار!


كنا بقايا متناثرة..
كنا كنقوش في لوحة رميت تحت الشمس والمطر..
كآثار الطرق الوعرة..
كطريق حج قديم هجرته التلبية..
كبقية وشم تنهشه الفتاوى!



ليس من المهم أن تكسب ملايين الحمقى، من المهم أن يفهمك أقلية العقلاء، وأهم من ذلك أن يرضى عنك واحد، وهو الله.
لا تغتر بكثرة الخبيث ولو اعجبوك، ثناء عاقل واحد باعتدال أهم من عبادة الحمقى لك، فكيف برضا الله؟!
أكثر الناس يهلكون في الكثرة، وقد علموا ذم الله للأكثريات، لكن الحماقة بلاء محكم.
من حسن ابتلاء الله للإنسان كثرة الخبيث وقلة الطيب، فالخبيث يتجه للكثرة
والطيب يبقى مع البرهان. الخبيث ضعيف، ويريد تعويض هذا الضعف بالكثرة، حتى تعرف الخبيث من الطيب تدبر القرآن. ستجد من علامات الخبيث أنه عدواني ولا عقل له، والطيب من علاماته العقل والمسالمة
(قُل لاَّ يَسْتَوِي الْخَبِيثُ وَالطَّيِّبُ وَلَوْ أَعْجَبَكَ كَثْرَةُ الْخَبِيثِ فَاتَّقُواْ اللَّهَ يَا أُولِي الأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (100)) [المائده]

فهذه الآية فقط اعطتك علامات الخبيث: لا عقل له وعدواني. وهذا يعني أن الطيب على الضد، فلذلك أمر الله أولي الألباب فقط بالتقوى، الآخرون ميئوس منهم، لذلك لا يمكن لأحمق أن يكون من المتقين؛ لماذا؟
لأن حمقه يقول له أن كثرة الخبيث منجاة، وهو يقرأ ذم الله للكثرة! ولكنه أحمق لا يعقل هذا الذم، الأحمق لا يمكن إلا أن يكون معتدياً على الآخرين؛ لماذا؟!
لأنه يوجب عليك اتباع كثرة الخبيث.
هو لا يكتفي باتباع الكثرة الخبيثة، وإنما يدعوك لها!
العاقل يرى أن الأحمق لو كفر فلا إكراه في الدين؛ ويترك له حريته؛ الأحمق يرى أن على العقلاء عبادة الكثرة وإلا وجب قتلهم!
أحمق ماذا نفعل به؟!
وهكذا سنة الله في الخلق، في ابتلاء الحمقى بكثرتهم وفتنتهم بها، وابتلاء ذوي الألباب بقلتهم وتمحيصهم بها، والفلاح في الآية مرتبط بالقلة والعقل.

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2015/02/20  ||  الزوار : 2142



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : علي عبد الله(زائر) ، بعنوان : القلة والكثرة في 2015/02/21 .

جعلنا الله وإياكم من القليلة العاقلة التي اثنى الله عليها في قوله( وقليلا من عبادي الشكور).



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي