الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1194)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (14)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 حسن الإجابة في عقيدة الإمساك عما شجر بين الصحابة (دراسة نقدية للقاعدة وفق النصوص الشرعية وتطبيقات السلف الصالح)

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه -الجزء الأوّل -

  حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الثاني-

 حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الأوّل-

 المثقفون واغتيال الرسول! -الجزء الثالث- (قصة شاة خيبر المسمومة).

 المثقفون واغتيال الرسول -الجزء الثاني-

 المثقف العربي واغتيال الرسول! -ألجزء الأوّل -

 مقدمة الرد على الدرامي

 مراسيم معاوية الاربعه واثرها في الحديث والعقائد

 الطبقة الأولى من الصحابة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 أدب السؤال!

 هنيئا لك محمود الزهار.. هنيئا لك غزه.

 محاربة داعش أساسها النقد الذاتي!

 الفرق بين ثورة الحسين وثورات غلاة السلفيين!

 من اقوال حسن بن فرحان المالكي! (تغريدات متفرقه)

 وإذا كانت العبادة تقود للتقوى والتقوى تقود للشكر، فهل من المعقول أن يكون المراد هو الشكر اللفظي ؟

 رمضان بين الجبال الشرقية! (الجزء الاوّل)

 ما حكم الاحتفال بيوم الغدير؟!

 معن الجربا في عين العاصفة!

 الطريق لمعرفة سنة الله (ابدء بنفسك!)

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1626

  • التصفحات : 7988749

  • التاريخ : 24/09/2018 - 12:56

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : من أكثر فوائد الغوغاء! .

من أكثر فوائد الغوغاء!



ليس الإيمان بالتحلي ولا بالتمني؛ يعني.. ليس أن تتحلى بالأسماء الحسنة ولا أن تقنع نفسك بالأماني؛ الإيمان ما وقر في القلب وصدقته الأعمال؛ فاين هذا؟
.



من أكثر فوائد الغوغاء أنك تفهم ماذا واجهه الأنبياء من متاعب! وتستلذ بالصلوات عليهم! اللهم اجعل صلواتك وبركاتك على محمد وآله وسائر الأنبياء.
الغوغاء يعتمدون على التحلي بالأسماء الحسنة فقط؛ لا يهمهم رب ولا نبي ولا قرآن! المهم أن يسمعوا مدائح انفسهم كالأطفال؛ وبس! هذه عندهم هي القضية!

ليس الإيمان بالتحلي ولا بالتمني؛ يعني.. ليس أن تتحلى بالأسماء الحسنة ولا أن تقنع نفسك بالأماني؛ الإيمان ما وقر في القلب وصدقته الأعمال؛ فاين هذا؟
تسمية الغوغاء في القرآن هي (الدواب)؛ لا يسمعون حجة؛ لا يبصرون برهان؛ لا ينطقون حقاً؛ لا يعقلون فكرة؛ لا يسكتون عن لجاجة.


(إِنَّ شَرَّ الدَّوابِّ عِندَ اللَّـهِ الصُّمُّ البُكمُ الَّذينَ لا يَعقِلونَ ﴿٢٢﴾)
[ألأنفال]

الدواب هم الصناعة الثانية الرديئة (تجميع عاجل)؛ فهم صناعة الملأ؛ والملأ هم

الصنيعة الأولى = صنيعة الشيطان!
والملأ في القرآن هم أعداء النبوات؛ ابحثوا عن صفة الملأ اعداء النبوات في القرآن؛ ستجدون الكبر صفة رئيسة لهم؛ والكبر يجلب المكر السيء؛ وهما منتجان لسنن الأمم:

(اسْتِكْبَارًا فِي الْأَرْضِ وَمَكْرَ السَّيِّئِ وَلَا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ فَهَلْ يَنظُرُونَ إِلَّا سُنَّتَ الْأَوَّلِينَ فَلَن تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّـهِ تَبْدِيلًا وَلَن تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّـهِ تَحْوِيلًا ﴿٤٣﴾)
[فاطر]

من فوائد وجود (الدواب) وسادتهم وكبرائهم من (الملأ) المستكبر؛ أنك تعقل عدالة العذاب الأبدي!

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2015/03/26  ||  الزوار : 1098




جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي