الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1188)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (13)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 مقدمة الرد على الدرامي

 مراسيم معاوية الاربعه واثرها في الحديث والعقائد

 الطبقة الأولى من الصحابة

 كفر أبي سفيان ونفاقه من فتح مكة إلى عهد عثمان

 قراءة في كتب العقائد المذهب الحنبلي نموذجًا

 قراءة في كتاب التوحيد للشيخ محمد بن عبد الوهاب

 قراءة في شرح السنة للبربهاري تحقيق الردادي

 صحابة بدريون ولكنهم منافقون -هكذا يقول السلفيون

 ﺳﻠﺴﻠﺔ ﻣﺜﺎﻟﺐ ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ 2 ﺍﻷﺣﺎﺩﻳﺚ ﺍﳌﺮﻓﻮﻋﺔ ﺣﺪﻳﺚ ﺍﻟﺪﺑﻴﻠﺔ

 رواة الحديث الذين لا يروون إلا عن ثقة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 رحمة الله ليست مجانية وهدايته ليست عبثية

 المكابرة وكراهية الحق والتبعية المفرطة

 لا تستهينوا بالنفاق وقد جعل الصحابة الصالحين فئتين!

 مع تقدم العمر؛ تعرف عندها الدنيا!

 من ذكريات المطر..!

 الثقافة الفاسدة : هي سبب الفساد في الأرض ؛ كيف؟

 قال لي صاحبي منا ومنا! .... قلت: ما منكم أحد!

 تعقيب فضيلة الشيخ حسن بن فرحان المالكي على تغريدات الاستاذ الفاضل إياد جمال الدين!

 آيات كاشفة عن بدايات الخلل والانحراف - ابدءوا من حيث بدأ الله -

 الحماقة عندهم إرادة، فليكن العقل أرادتك أنت!

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1619

  • التصفحات : 7133083

  • التاريخ : 20/02/2018 - 02:10

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : هل اتُّهِم صحابة بالنفاق ظلماً؟ .

هل اتُّهِم صحابة بالنفاق ظلماً؟


هل اتُّهِم صحابة بالنفاق ظلماً؟


للإمام علي سر عجيب!
ما أن تذكره بخير أمام منافق ظاهره الصلاح حتى يتهاوى بين يديك!
فتكتشفه بلا عقل ولا دين ولا صدق ولا طهارة لسان!
شيء مذهل!



نعم؛ وبدأ هذا الظلم من أيام النبي نفسه؛ وقد كان النبي يدافع عن هؤلاء؛ مما يدل على أن معرفة المنافقين صعبة؛ فإذا كان في الصحابة سماعون للمنافقين من جانب؛ وقسم آخر يتهم صالحين بالنفاق ويطالبون بقتلهم؛ فهذان الأمران يدلان على صعوبة معرفة المنافق؛ وهذه الصعوبة لم تأت من الشرع؛ وإنما من عجلة الناس في التبرئة والاتهام.
كأن بعض الناس لم يجهدوا أنفسهن في معرفة في دلالات النفاق؛ وهذه الصعوبة في معرفة المنافق مازالت مستمرة الى اليوم؛ فكم من متهم لأبرياء بالنفاق؛ وسبب ذلك قد يكون نفاقه هو؛ او جهله؛ أو هواه الخ؛ كما أنك تجد الشخص نفسه؛ الذي يتهم أبرياء بالنفاق؛ يستميت في الشهادة لمنافقين بالصلاح؛ مع ورود النص في ارتكابهم علامات النفاق كلها!
خلطة سرية! هذه الخلطة؛ عند البعض؛ في اتهام ابرياء أو تبرئة منافقين؛ سببها عدم وثوقهم بالنصوص التي تحدد علامات النفاق والمنافقين؛ هو يثق في ثقافته وهواه فقط؛  أما البعض فخلطه نتيجة جهل فقط؛ وليس عناداً للنص؛ ولو علم الدليل لاتبعه؛ وبعضهم يتوهم لخ. فالأسباب كثيرة؛ وأخطرها عدم الثقة في النص؛ فهذا نفاق.
يجب إحياء العلم بالثقافة النفاقية وعلاماتها؛ لأنها ثقافة خطيرة حاقدة جاهلة استئصالية؛ وتؤدي لاتهام أبرياء وتبرئة منافقين؛ وشحناء وتنازع الخ.
من علامات المنافق أنه إذا خاصم فجر؛ أما اليوم فيفجر قبل أن تكون له خصماً؛ فيشتمك ويلعنك ويتمنى أن يأكلك أكلاً الخ؛ فالنفاق حقود جاهل أحمق؛خصال النفاق ليست عدداً قليلاً؛ بل كثيرة جداً؛ والأحاديث التي تحدده بثلاث أو أربع تخالف القرآن الذي فيه من صفاتهم ما لم تذكره؛ والقرآن أولى؛ ولعل - وأكرر لعل - من صفات المنافق انزعاجه من التعريف بثقافة النفاق وعلاماته؛ كأنه يريد إماتتها لينجو له بعض الناس الذين تحققت فيهم الخصال! ولذلك قد تجدون بعضهم يجعل التحذير من النفاق نفاق!
يا سلام!
هكذا الشيطان يدفع أولياءه ليحاربوا كشف الحقائق بمثل هذا التحذير؛ أسرار العلم دقيقة؛ وتجدون بعضهم يقول: لا يكشف النفاق إلا منافق؛ لأن المنافق ضليع في فهم النفاق!
شيء عجيب! فهم مستعدون لاتهام النبي بالنفاق لأنه كشف النفاق كثيرا؛ لذلك فالنفاق أعمى؛ يلقي الكلام؛ لا يخشى إثماً؛ فهو إذا حدث كذب؛ ولا يبالي؛ ولا ريب أن مثل هذا الكلام كذب ومجازفة؛ ولكن المنافقون لا يفقهون.
تذكروا أن بني أمية كانوا يأخذون العهود والمواثيق على علماء الشام بوصف الإمام علي بالنفاق! - كما ذكر الذهبي في ترجمة الأوزاعي - لهم أشباه!
المنافق؛ الذي يبغض من جعل النبي بغضه من علامات النفاق - وهو الإمام علي- لا يتركه النفاق ليبغضه؛ وإنما يقوده لاتهامه بالنفاق!
النفاق مجنون!
المنافق لا يرحمه نفاقه أبداً؛ وإنما يقوده بأذنيه ليعاكس النص والعقل جهاراً؛ ويتدين بهذا؛ ويدعو له تديناً؛ ويعلنه على المنابر؛ ويأخذ عليه العهود!
ولهؤلاء المجانين أشباه نراهم كل يوم؛ تراهم في سكرتهم يعمهون؛ لا يردهم دين ولا عقل ولا تحرج ؛ وهنا توثيق نقل الذهبي

http://store1.up-00.com/2015-05/1430559494731.jpg


بل بلغ الأمر ببني أمية أنهم إذا سمعوا بمولود اسمه علي قتلوه! ولذلك غيّر رباح اللخمي اسم ابنه من علي إلى عُلي!

الذهبي:

http://store1.up-00.com/2015-05/1430559709091.jpg

النفاق مجنون حقود؛ يعبد المخالفة عبادة؛ ويعكس القضايا رأساً على عقب؛ فيجعل علامة النفاق إيمان وعلامات الإيمان نفاق. ولذلك نحذر من النفاق؛ المنافق كالسيل الجارف؛ لا يرده شيء؛ وإذا وجد أن النبي قد قال بغض علي نفاق؛ عاند النبوة؛ ولعن علياً؛ وقتل من تسمى باسمه؛ وطعن في النبي نفسه!
جنون!
والمنافق يظهر النفاق على لسانه بالبديهة؛ فهو مثلاً حقود وشتام؛ ويقرر النظريات ويتهم من يكشف النفاق بالمنافق؛ ولو كان رسول الله هو الكاشف!
جنون!
المنافق يكشف نفسه؛ قد يكون صاحب صلاة ولحية وسواك؛ لكن إذا تفاجأ بأن النبي سيقف أمامه يجابهه كفاحاً؛ بل إذا لزم الأمر اتهمه بالنفاق ولا يبالي! يظن المسكين أن الدين مجابهة؛ ولو للشرع؛ جرأة؛ ولو على رسول الله..
المنافق مريض؛ ويكشفه الإمام علي بسهولة؛ أشهد أن محمداً رسول الله حقاً.
للإمام علي سر عجيب!
ما أن تذكره بخير أمام منافق ظاهره الصلاح حتى يتهاوى بين يديك!
فتكتشفه بلا عقل ولا دين ولا صدق ولا طهارة لسان!

شيء مذهل!

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2015/05/02  ||  الزوار : 4731



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 3)


• (1) - كتب : مسلم عراقي 7(زائر) ، بعنوان : الحكم في الخليفتين أبي بكر وعمر في 2016/10/13 .

الشيخ الأستاذ الكريم حفظكم الله بعد تفكير طويل دام سنين توصلت الى فهم أخر في الموقف تجاه الخليفتين أبا بكر وعمر وأرجو منك أن تعطيني رأيك وشكرا علماء الشيعة يروون ويعتقدون أن أبا بكر وعمر "أرتدا" بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم. والحقيقة أن لفظة "أرتد" في اللغة العربية تعني من تراجع عن محل وقوفه مكانيا وأستخدمت للتعبير عن من تراجع عن رأيه أو موافقته لأمر أو حتى عهده. وفي تصوري أن أبا بكر وعمر كان يعلمون بوصية النبي ص بأستخلاف الأمام علي من بعده ووافقوا عليها ولو بكراهية كما حصل بغدير خم. وهذه الوصية متعلقة بأمر سياسة الناس أي أدارة شؤونهم. ويعني أن أبا بكر وعمر عندما رفضا الأخذ بالوصية بعد وفاة النبي ص فهما "أرتدا ردة سياسية" وليس عقائدية كما يخطيء الكثير في فهم الرواية التي تذكر ردة أصحاب النبي من بعده ألا فئة. وهذه الفئة هي بالفعل التي ألتزمت بموقفها السابق بقبول الأدارة السياسية للأمام علي حسب الوصية. ومن هنا حصل للأسف الألتباس بردة الصحابة. أضافة ألى من يتصور أن أبا بكر وعمر كفرا عقائديا بسبب عدم أتباع هذه الوصية فقد أخطأ فهم "الكفر". فهما ما أنكرا الله ولكن أنكرا وصية النبي ص بعلي ع فهما أنكرا منصب الخلافة لعلي بعد النبي وكفرهم هذا سياسي لا عقائدي وعليه لا يخرجهم من الدين ومن الملة. ولا ينطبق عليهم الكفر بالجزء كالكفر بالكل, لآن هذا أيضا فهم خاطيء للدين, لعله نستعلمه لاحقا معك. أنا أؤمن بهذا ألأعتقاد. وبارك الله فيك

• (2) - كتب : محمد(زائر) ، بعنوان : النواصب هنا لا يعنى بهم طائفة السنة فاهدأ يا عزيزي المعلق الأول في 2015/05/04 .

مقال جميل.. لكنك في أوله بقولك أن النبي كان يدافع عن هؤلاء لأن معرفة المنافقين صعبة.. لم أكن لأستدل بهكذا قول علي رسول الله صلى الله عليه و سلم لانه ورد عنه أنه كان يعلم منافقيه بأسمائهم و أنه امتنع عن قتلهم لئلا يقال أن محمدا يقتل أصحابه.. أيضا" أمثلة المنافقين جلية في بغضهم لبعض الصحابة من ذوى السبق و الفضل و منهم كما ذكرت سيدنا علي كرم الله وجهه..

• (3) - كتب : احمد بن سعيد(زائر) ، بعنوان : النواصب الى اين الجنة ام النار في 2015/05/02 .

نعم النواصب منذ يوم السقيفة المشؤومة الى يومنا هذا يرعبهم اسم علي بن ابي طالب ومن ولاة ومن تبعهم الى يوم الدين على الحق كتاب اللة وعترة الرسول الكريم . هؤولاء النواصب تمرنوا على النفاق والكذب وتحريف الحقائق التاريخية نعم حقائق التاريخ منذ استشهاد الرسول واستلام الخليفة الاول مقاليد الحكم ضد ارادة السماء وزعموا انة قاتل اهل الردة وهم من خيرة قراء وحفظة القران لأنهم رفضوا بيعة الخليفة الاول لأن الاختيار كان مخالف لأمر اللة الذي بلغة لنبية في غدير خم , لابل اكثر من ذلك زعموا ان الخليفة الاول كان بصحبة النبي في الغار خلال هجرتة من مكة الى المدينة وهوكذب على اللة ورسولة لأن الذي كان مع الرسول في الغار هو الدليل الذي كان يرافق النبي لأيصالة الى المدينة وان ما يسمى الخليفة الاول التحق بالمدينة بعد شهر من وصول الرسول الى المدينة . اقول مهما حاولتم ايها النواصب لن تستطيعوا ان تزيفوا حقائق التاريخ وهي في كتبكم لأن في كل زمان رجال عاهدوا اللة ورسولة للدفاع عن الدين ومنهم في هذا الزمان شيخنا الجليل حسن المالكي اطال اللة في عمرة ومدة بالصحة والعافية الذي عرف الحق واهلة واننا على ثقة جدا ان قلب الشيخ حسن المالكي ممتلئ بالايمان الراسخ بعظم وقدر اهل بيت النبوة عند اللة سبحانة وتعالى وهي في كتاب اللة واحاديث النبي الصحيحة لكن اقول لكم ياهل النواصب فرحا قليلا في حياتكم وستبكون كثيرا يوم تقفون بين يدي الجبار العظيم .



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي