الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1188)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (0)
  • المؤلفات (0)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 المطالبه باطلاق سراح المفكر والباحث أ. حسن بن فرحان المالكي

 نبذة عن الشيخ حسن فرحان المالكي

 برنامج واتقوه - مقدمة في الغايات - جميع الحلقات!

 لا تحرصوا على إعادة من كفر بالإسلام؛ احرصوا على من تبقى بمعرفة حقيقة الإسلام

 وسائل تجفيف منابع الكراهية! - المذهبية: السنة والشيعة نموذجاً - ألجزء الثالث -

 آية الجزية وظروفها. تدبر آية الجزية والمعنى الغائب!

 رمضانيات!

 وسائل تجفيف منابع الكراهية! - ألجزء الثاني

 وسائل تجفيف منابع الكراهية!

 أحكام رمضانية في الإمساك والإفطار وقيام الليل وختم القرآن!

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 {هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم}

 أكاذيب بأسانيد صحيحة!

 تعقيب أ. حسن بن فرحان المالكي على ردود د. محمد شحرور

 تعقيب فضيلة الشيخ حسن بن فرحان المالكي على وفاة الدكتور الدكتور عبدالرحمن الوابلي رحمه الله

 لا يزداد طغيانا الا الضعيف..

 ما هو شرع الله في قتلة عثمان؟؟

 فوائد داعش

 العرب (1) العرب وأنسابهم.

 أنت سني أم شيعي؟!

 أبقوهم في إسلامهم... وأخرجونا من كفرنا!

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1580

  • التصفحات : 6895250

  • التاريخ : 18/11/2017 - 08:16

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : استراتيجية للسعودية! .

استراتيجية للسعودية!


                      استراتيجية للسعودية!


ويبقى رأيي أن مشكلة السعودي في نفسه كفرد، فهو لم يتعلم، والمتعلم في هذا البلد ليس له أثر الجاهل، فلا يسمع منه كثيراً وليس له دالة، تعليم السعودي للأسف لا يعلمه العلم ، إنما علمه أموراً أخرى ضارة به وبغيره، ..
مشكلة السعودي مع نفسه أكثر من كون مشكلته مع غيره.
مشكلته مع عقله الذي لا يفعّله..
مع خوفه الذي لا داعي له..
مع ظنونه الواسعة ..
مع ضميره الذي لا ينتبه له..
مع دينه الذي يهتم بتفاصيله و لا يعرف غاياته.

كثيرة هي تلك الأفكار والمقالات (الاستراتيجية) التي تحلل الوضع الداخلي للمملكة وتنذر بالخطورة القادمة والمحيطة بالسعودية إذا لم تبادر إلى اتخاذ خطوات ما سياسية أو ثقافية.. الخ؛ ولعل أبرز مقالين في هذا الموضوع؛ للأخوين د.عبد الله الناصري؛ بعنوان (مؤتمر الشيشان)؛ والثاني د طراد بن سعيد العمري؛ في مقاله (هل وجود السعودية في خطر)، والأخوان صديقان كريمان أعرف صدقهما وحرصهما، ولي تعقيب سيأتي.

لمطالعة مقالة "مؤتمر الشيشان لن يكون الأخير !! - بقلم المحامي عبدالله بن محمد الناصري" على هذا اللرابط «««

خلاصة رأي صديقنا د عبد الله الناصري هي:
1- اعتقد ان خروج المملكة من هذه المنعطفات الخطيرة اصبح ضروري جدا وباسرع ما يمكن فعامل الوقت في هذا الموضوع ضدنا بامتياز ... مالم يتم اتخاذ خطوات حازمة وقرارات سريعة وقوية لإيجاد حل قانوني تتخلص من خلاله المملكة من كل هذه الملفات الثقيلة القديمة والجديدة ، ما بين سياسية وثقافية واجتماعيه .. الخ وذلك من خلال تفعيل المواد 1-6-7 من النظام الأساسي للحكم ..
2- ان اعتماد ( الكتاب والسنة ) دون اي انتماء مذهبي سيعني خروج المملكة من الدائرة الضيقة جدا جدا الى فضاء الشريعة الواسع الذي يستوعب السنة بمختلف مذاهبهم واجتهاداتهم؛ كما يستوعب الشيعة بكافة مذاهبم ايضا ..
3- ان ذلك سيعني طي صفحة الماضي او ما يسمى ( الوهابية ) لتكون ملكا للتاريخ وتأسيس قواعد دستورية جديدة تسمح باختلاف الاجتهادات وتربطنا مباشرة مع ملايين الإخوان المسلمين باعتماد المنهج الوسطي ، ويضع حدا للخلافات الاجتماعية التي تنطلق من اجتهادات فقهية مختلفة على اساس قاعدة شرعية ملزمه انه لا يجوز اجبار الناس على اجتهاد فقهي محدد مالم يصدر نظام بذلك ..
4- من ناحية ثانية اعتقد شخصيا ان بداية الدولة السعودية الرابعة حقيقة كانت منذ صدور النظام الأساسي للحكم الذي اقر السلطات الثلاث والحقوق والواجبات ووووو الخ؛ فهو مشروع دستور يحتاج الى خطوة ثانية لتطويره واستكماله تتضمن حزمة اصلاحات سياسية تضمن مشاركة الشعب بانتخاب مجلس الشورى بالكامل ليتولى مهامه الحقيقية كسلطة ثالثة وانتخاب مجالس المناطق لتتولى كل منطقة بالكامل مسؤلية ادارة ميزانيتها ..
واصلاحات اخرى تتفق مع المرحلة القادمة للمملكة؛ وعلى رأسها اطلاق كل سجناء الرأي .. واطلاق مزيدا من حريات الصحافة والإعلام ... الخ.
و المقال الثاني لكاتب يعنى بالاستراتيجية كثيراً وهو الأخ د.طراد العمري؛ ومقاله بعنوان : هل وجود السعودية في خطر؟


لمطالعة مقالة "هل وجود السعودية في خطر؟ - د. طراد بن سعيد العمري" على هذا اللرابط «««

وخلاصة رأي أخي وصديقي د طراد العمري هي:
وأخيراً، السعودية مقبلة على حقبة خطيرة ومريرة في صراعها الإقليمي يتطلب منها الملاحة بين المرتفعات والمنحدرات السياسية بكل حذر. فإعادة تشكل التحالفات التي ظهرت مؤخراً في المنطقة بين تركيا وإيران؛ وتحوّل وتذبذب الدور الأمريكي؛ وتعاظم الدور الروسي؛ وتقلص الدور الأوروبي؛ وتغيّر المزاج الإستراتيجي لمصلحة النظام السوري؛ وتشدد وتعقد الأزمة اليمنية؛ كل ذلك يفرض على السعودية خيارات صعبة ما يتطلب إعادة صياغة أولوياتها الإستراتيجية وتحالفاتها، لكي تتصف بالمرونة والحذر والحكمة، فالمستهدف هو بقاء ووجود السعودية بأكملها. ختاماً، يقول المثل الشعبي “نصف الحرب صياح” يقابله في الغرب مصطلح “بروباغندا الحرب”، ويمكن أن يكون خفض صوت صياح الحرب بداية جيدة لإستراتيجية جديدة. حفظ الله الوطن.
ويبقى رأيي أن مشكلة السعودي في نفسه كفرد، فهو لم يتعلم، والمتعلم في هذا البلد ليس له أثر الجاهل، فلا يسمع منه كثيراً وليس له دالة، تعليم السعودي للأسف لا يعلمه العلم ، إنما علمه أموراً أخرى ضارة به وبغيره، ..
مشكلة السعودي مع نفسه أكثر من كون مشكلته مع غيره.
مشكلته مع عقله الذي لا يفعّله..
مع خوفه الذي لا داعي له..
مع ظنونه الواسعة ..
مع ضميره الذي لا ينتبه له..
مع دينه الذي يهتم بتفاصيله و لا يعرف غاياته.
مشكلته مع إهماله الواضحات وإحيائه الظنون والأوهام؛ الإصلاح يبدأ من الفرد تعليماً وتهذيباً وتواضعاً ومعرفة وإيجابية..الخ
اصنع لي سعودياً متعلماً متواضعاً محباً للبر والتقوى متخلياً عن الكبر والغرور؛ وسترى أنها تتلاشى كل مشاكله ومخاوفه وتهديداته.
الأمور يتم حلها من أدناها، (إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم).

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2016/09/05  ||  الزوار : 1683



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 5)


• (1) - كتب : مراد لجعفري(زائر) ، في 2016/09/11 .

لماذا نحن نكره الشيعة وايران؟ هل تريدون الآن معرفة لماذا الغرب و"اسرائيل" يخشيان ايران، ولماذا دول الخليج (الفارسي) تخاف دورها؟ اليكم هذه المعلومات • حسب تقرير ( طومسن رويترز )، ايران صعدت الى المركز 17 عالميا بانتاج العلوم من مطلع عام 2013 بانتاجها 2925 مقالا علميا متخصصا. • تحتل ايران المركز الاول عالميا في معدل النمو في الانتاج العلمي المنشور ويتضاعف الانتاج كل 3 سنوات. • من عام 96 حتى 2008 زادت ايران من انتاجها العلمي 18 ضعفا. • المقالات العلمية المتخصصة كانت تنحصر قبل الثورة نحو 400 مقال، الان تخطت 20 الفا. • عدد الطلاب كان قبل الثورة يقتصر على 167 الفا، الآن يقارب الاربعة ملايين. نسبة المتعلمين ارتفعت من 50 بالمئة قبل الثورة، الى 86 بعدها. وصلت الى محو شبه كامل للأمية. 60 بالمئة من المقبولين في الجامعات هن من الاناث. انفقت ايران 6.3 مليار دولار عام 2011 على البحث العلمي.. • عام 2012 اصدرت ايران اكثر من 38 الف عنوان كتاب…. وتطبع اكثر من ٢٥٠ مليون نسخة كتاب…. تحتل المركز الاول باصدارات الكتب في الشرق الاوسط والعاشر عالميا. • تحتل المرتبة 12 بانتاج السيارات في العالم، والاولى في الشرق الاوسط. اكثر من مليون سيارة في العام. • اطلقت قمرين صناعيين الى الفضاء بتصنيع محلي، وارسلت قردا وأعادته إيران حياً من الفضاء. • في مقال نشر في نيوزويك في 18 آب 2008 كان العنوان: "لننس (هارفرد) ذلك ان ابرز الزملاء المتخرجين في العالم هم في ايران". • مسؤولو جامعة ستانفورد العريقة فوجئوا عام 2003 بان ابرز طلاب فرع الهندسة الالكترونية لنيل شهادة الدكتوراه جاءوا جميعاً من جامعة شريف للعلوم والتكنولوجيا الايرانية. • كانت ايران تستورد القمح من دول نائية.. والآن حققت الاكتفاء الذاتي وهي محاصرة. • كانت ايران محكومة بآفة الاعتماد على النفط، فقلصت الاعتماد عليه الى اقل من 30 بالمئة من ميزانيتها. • وكانت صادرات ايران تقل عن 5 مليارات دولار، واذا بها ترتفع اليوم الى اكثر من 60 مليارا. كل هذا حصل وايران مطوقة ومحاصرة، فكيف حين تستعيد الآن الـ 120 مليار دولار من ودائعها المجمدة؟ وكيف اذا اضفنا الى ما تقدَّم الصواريخ والاسلحة والاقمار الصناعية والاختراعات العلمية وغيرها على أيدي جيل من الشباب لم تتخط اعمارهم الثلاثين عاما. هل زار احد الخائفين من ايران احدى مدنها؟ هل رأى انها تقارب بأناقتها ونظافتها وهندستها أعرق مدن الغرب؟ هل عرف أحدنا كيف ان الايراني يهدي زوجته ورودا طيلة السنة ويحترمها ويقدرها. هل نعلم ان في المقاهي تجالس النساء الرجال دون اي حرج وباحترام كبير. انا اعتز بعروبتي، وافضل ان تكون اي دولة عربية، ان تكون السعودية او الكويت او قطر او سوريا او الإمارات او مصر او الجزائر او السودان او المغرب او اليمن او حتى جيبوتي والصومال وجزر القمر، بهذه الأهمية لكي نكون كشعوب عربية خلفها، لكن بدلاً من البكاء على دور ايران، وتشكيل القوى العسكرية لصد دورها في هذه الدولة او تلك، فلنوظف اموالنا كما وظفتها لخدمة الانسان والعلم والتقدم والتكنولوجيا. الغرب يخشى ايران لانها ببساطة ستنافسه علميا، لانها لو اقترحت بعد حين مثلاً مفاعلا كهربائياً نووياً في دولة عربية او نامية سيكون اقل بعشرات الاضعاف من سعره الاوروبي. ولأن دولة بهذه القدرات، تستطيع ان تلعب دورا محوريا كبيرا يزعج "اسرائيل" قبل كل شيء… "اسرائيل" وحدها الاكثر انزعاجاً، والغرب ما جاء يفاوض إيران إلاّ لأنها اسندت علومها بقدرات عسكرية عالية، ففاوضت من موقع القوة لأنها هي الأخرى بحاجة للمال، لا كمفاوضاتنا المذلة منذ كامب دايفيد مرورا بمدريد واوسلو حتى اليوم.. ولا ننسى وادي عربة ملك الهاشمية… نعم ايران عندها قنابل نووية، لكنها قنابل العلم والمعرفة والتقدم. فمبروك لإيران قنابلها العلمية النووية، وعسى ان نحذو حذوها يوماً ما بدل الشكوى من دورها.

• (2) - كتب : شاهد / اليمن(زائر) ، بعنوان : الاستراجية الملعونة في 2016/09/08 .

لا اريد التعليق لكن اقول ما قالة خامنئي صحيح 100% في حق ال سعود والوهابية لأن هذا هو مذهبهم . انهم واللة شياطين هذة الامة الاسلامية المغلوب على امرها .ومفتي ال سعود والوهابية لقبيح ومفتري وكذاب اشر وشيطان متلبس بهيئة انسان .

• (3) - كتب : .(زائر) ، بعنوان : . في 2016/09/06 .

مع اقتراب موسم الحج واستغلاله لاثارة الفتنه ...... خامنئي يصعد بشكل غير مسبوق ويهاجم حكام السعودية ويصفهم بالشجره الملعونه وانهم ظالون مخزيون لايعرفون الله وانهم عديموا الدين والضمير وانهم المسئولون عن ارتكاب مذبحة منى بحج 2015 من خلال وضعهم الحجاج ضمن نطاق سيطرات ومراقبات غير مسبوقه بمساعدة احهز تجسس امريكيه وصهيونيه ... ويدعو الدول الاسلاميه بالتضامن لسحب ادارة الحرمين من الحكومه السعودية بسبب السلوك الظالم لحكام السعودية ضد ضيوف الرحمن وانهم المسئولون عن مايحدث الحروب والمذابح والفتن في العالم و قتل النساء والاطفال في العراق وسوريا واليمن وليبيا .. وانهم من يساند الجماعات التكفيره والارهابيين والدواعش ويمدمهم بالاموال والسلاح ..

• (4) - كتب : .(زائر) ، بعنوان : . في 2016/09/06 .

المنافقه ايران تسيس الدين لخدمة اطماعها ... هي تريد من مسيرة البراءه من المشركين اثارة الفتنه بالحج وايقاع ضحايا لتأليب الدول الاسلاميه على السعودية .. كما تفعل سنويا (وجميع حوادث الحج السابقه هي بسببها ) ولو كانت صادقه لاقامة مسيرة البراءه من الروس (الشيوعيين الملحدين) لان المشركين واصنامهم لاوجود لهم حتى تقيم مسيرة للبراءه منهم فهي والحجاج لم تعاهد المشركين واصنامهم لتتـــبراء منهم ؟ وانما عاهدة الروس الشيوعيين الملحدين الذين يحاربون المسلمين وعملت المستحيل لاقامة قواعد عسكريه لهم في ايران ليقوموا بقتل الشعب السوري ..وتهديد الدول الاسلاميه السنيه التي تكفرهم تقية لانهم منكرون للامامه .. فالايات خاصة ببعض الصحابه الذين عقدو معاهدات مع مشركي مكه وبعد فتح الرسول لها نزلت هذه الايات تتبراء من تلك اامعاهدات ... لاحظوا بقية السياق في الايات الاخرى التي تؤكد انها خاصة بالمشركين واصنامهم .... وايران تثيرها وتزعم ان المقصود بالمشركين هم امريكا .... وللاسف كان الاولى بهم البراءه من الروس الشيوعيين الملاحده التي تربطهم صداقات حميمه .. لتعرفوا خبث ايران ونفاقها وكيف تستخدم الدين وسيله لتحقيق اطماعها الفارسيه .. بَرَاءَةٌ مِّنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى الَّذِينَ عَاهَدتُّم مِّنَ الْمُشْرِكِينَ فَسِيحُواْ فِي الأَرْضِ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَاعْلَمُواْ أَنَّكُمْ غَيْرُ مُعْجِزِي اللَّهِ وَأَنَّ اللَّهَ مُخْزِي الْكَافِرِينَ إِلاَّ الَّذِينَ عَاهَدتُّم مِّنَ الْمُشْرِكِينَ ثُمَّ لَمْ يَنقُصُوكُمْ شَيْئًا وَلَمْ يُظَاهِرُواْ عَلَيْكُمْ أَحَدًا فَأَتِمُّواْ إِلَيْهِمْ عَهْدَهُمْ إِلَى مُدَّتِهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ فَإِذَا انسَلَخَ الأَشْهُرُ الْحُرُمُ فَاقْتُلُواْ الْمُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدتُّمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُواْ لَهُمْ كُلَّ مَرْصَدٍ فَإِن تَابُواْ وَأَقَامُواْ الصَّلاةَ وَآتَوُاْ الزَّكَاةَ فَخَلُّواْ سَبِيلَهُمْ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ وَإِنْ أَحَدٌ مِّنَ الْمُشْرِكِينَ اسْتَجَارَكَ فَأَجِرْهُ حَتَّى يَسْمَعَ كَلامَ اللَّهِ ثُمَّ أَبْلِغْهُ مَأْمَنَهُ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لاَّ يَعْلَمُونَ كَيْفَ يَكُونُ لِلْمُشْرِكِينَ عَهْدٌ عِندَ اللَّهِ وَعِندَ رَسُولِهِ إِلاَّ الَّذِينَ عَاهَدتُّمْ عِندَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ .. اذا كل سياق الايات يدل على انها البراءه خاصة بمشركي مكه واصنامهم ... فالقران كان يفرق بين المشركين واليهود والنصارى فيسمي المشركين عبدة الاصنام مشركين واليهود يهود والنصارى نصارى او أهل الكتاب : (لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنفَكِّينَ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ )

• (5) - كتب : مسلم أن شاء الله(زائر) ، بعنوان : بناء الجدران أو الانفتاح في 2016/09/06 .

عندما تكون خائفا و غير واثق تبني جدرانا و تتحصن و الأمثلة كثيرة يهود المدينة في الماضي و اسرائيل في الحاضر . الحصون و الجدران لا تحمي إذا لم تحتمي بالحق أما إذا احتميت بالباطل فالباطل يزهق و جدران الشمال و الجنوب تصبح آثارا تزار الواثق بقدراته ينفتح على العالم و لا يتحصن وراء جدر . يتعلم و يعلم الاتحاد السوفيتي اختفى نتيجة الانغلاق و عدم المرونة في التعامل مع الداخل و الخارج الصين أبدت بعض المرونة مع الداخل و الخارج الصين لا زالت موجودة و تزداد قوة الإمام علي قال ما معناه لا تكن يابسا فتكسر و لا لينا فتعصر الله يعلمنا. أن لا تطغوا في الميزان . ولن تجد لسنة الله تبديلا.لا تعتدوا ان الله لا يحب العتدين . فهل من معتبر .هل من متواضع يحب ان يتعلم من الله و القرآن



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي