الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1188)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (0)
  • المؤلفات (0)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 المطالبه باطلاق سراح المفكر والباحث أ. حسن بن فرحان المالكي

 نبذة عن الشيخ حسن فرحان المالكي

 برنامج واتقوه - مقدمة في الغايات - جميع الحلقات!

 لا تحرصوا على إعادة من كفر بالإسلام؛ احرصوا على من تبقى بمعرفة حقيقة الإسلام

 وسائل تجفيف منابع الكراهية! - المذهبية: السنة والشيعة نموذجاً - ألجزء الثالث -

 آية الجزية وظروفها. تدبر آية الجزية والمعنى الغائب!

 رمضانيات!

 وسائل تجفيف منابع الكراهية! - ألجزء الثاني

 وسائل تجفيف منابع الكراهية!

 أحكام رمضانية في الإمساك والإفطار وقيام الليل وختم القرآن!

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 أصحاب الولاء والبراء !!

 قوله تعالى (والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا).

 الخلاف السني الشيعي - البداية بالقطيعات

 سبط الرسول - آل الحسين في قصر يزيد - حسن المالكي - ح9

 فهم الآخر!

 رحمك الله يا أبا أحمد

 الخلفية الأموية لداعش! - الجزء ألثاني

 منهج المناظرة - نموذج للمناظرات مع السلفية خاصة -

 خدعات الانتخابات!

 شر الدواب!

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1580

  • التصفحات : 6811641

  • التاريخ : 21/10/2017 - 20:40

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : آيات لا يعرف سرها سنة ولا شيعة! .

آيات لا يعرف سرها سنة ولا شيعة!


                آيات لا يعرف سرها سنة ولا شيعة!


أحياناً قد يفتح الله عليك منة منه وتفضلاً  لبصيص نور يعلمه في قلبك فيعطيك جائزته؛ وليس لحسن عمل ولا غيره؛ وعلى هذا؛ قد تتفتح لك أسرار عند تدبر كتاب الله؛ ثم تنظر في التفاسير ولا تجد أحداً يشير إلى ذلك ولا يهتدِ إليه..
سأضرب  أمثلة: 
مثال: {مَثَلُهُمْ كَمَثَلِ الَّذِي اسْتَوْقَدَ نَارًا فَلَمَّا أَضَاءَتْ مَا حَوْلَهُ ذَهَبَ اللَّهُ بِنُورِهِمْ وَتَرَكَهُمْ فِي ظُلُمَاتٍ لَا يُبْصِرُونَ(17)} [البقرة]

كل التفاسير التي اطلعت عليها - من تفاسير السنة والشيعة - لم يقولوا لنا السر في الإفراد ثم الجمع؛ الإفراد : (استوقد - حوله)؛ الجمع (نورهم - تركهم).
بمعنى؛ لماذا لم يقل الله: (مثلهم كمثل الذين استوقدوا ناراً فلما أضاءت ما حولهم ذهب الله بنورهم)؛ أو بالإفراد :استوقد- حوله - تركه - مثله ..الخ؟
في الآية سر عظيم ورسالة إلى من امتلك تدبراً صادقاً وعشقاً للمعرفة ووعياً تاريخياً؛ طبعاً لا أستطيع قول (السر) في الآية؛ فعذراً..
العلم يكشف لك الأمثال المضروبة: (وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ وَمَا يَعْقِلُهَا إِلَّا الْعَالِمُونَ}؛ لكن؛ ما هو العلم؟
قصة ..
الذين تكلموا في الأمثال لا يعلمون أسرارها غالباً؛ وخاصة بعض الأمثال؛ مثل (مثلهم كمثل الذي أستوقد ناراً..)؛ يخبطون عشواء بالجهل ويسمونه علماً!
الأمثال في القرآن رسائل للعلماء؛ الفقيه قد يعلم الأسرار الفقهية في الأمثال؛ والمؤرخ قد يعلم الأسرار التاريخية؛ وهكذا (لا يعقلها إلا العالمون)! ولكن؛ المشكلة عندما يتوهم الفقيه أنه عالم بينما هو مقلد؛ وعندما يتوهم المؤرخ أنه عالم بالتاريخ بينما هو مقلد. العالم عند الله يعني عالم حقيقة؛ لذلك فقوله {وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ وَمَا يَعْقِلُهَا إِلَّا الْعَالِمُونَ}؛ أي؛  بميزان الله لا ميزان الناس والمقلدين.
والعلم نسبي؛ فقد تكون عالماً في فن – كالتاريخ - د ون فنون أخرى؛ ثم هذا التاريخ أنت تعلم أحداثاً دون أخرى؛ ثم تحقق في بعض ما تعلم أكثر من غيره.. وهكذا؛ فالله يختار ما حققته أنت مما تعلمه علماً عاماً؛ ويشترط صدق النية  لله في البحث واستعباد الأفكار المسبقة؛ ثم بعد هذا كله يفتح لك بعض الأسرار؛ ولذلك؛ لا تتعسف في تفسير أمثال القرآن مما ليس في اهتمامك ولا بحثك؛ إنما عالم الطبيعة في آيات الطبيعة؛ وعالم التاريخ في آيات التاريخ.. وبصدق نية.
أنا أجهل أكثر الآمثال في الطبيعة والإنفاق والآثار ...الخ؛ إنما أرجو أن الله فتح علي في مجال اهتمامي (التاريخ)؛ القرآن ظاهره أنيق وباطنه عميق؛ حتى المتعسف؛ قد يقول النتيجة في الآية السابقة؛ لكنه لا يعرف الفرق هنا بين سر الإفراد والتثنية.
المثال كان خلاصة ما سبق؛ وسره الأول.
العلم صعب، وأسراره ألذ ما فيه؛ بل أهدى ما فيه؛ دون تعسف وتهور؛ ودون تخوف وتأخر؛ إذا سلك بك الله طريق المعرفة فواصل السير ولا تفتجع من المفاجآت.
لا أدري لماذا تذكرت أبيات الصريمي:
لا تفتجع من كثرة المرازح    شق الطريق وأظهر الملامح
حتى تعانق صبحنا، تصافح    وينتهي الإرهاب والمذابـح
دمتم بود..


مواضيع أخرى:

لمطالعة "(ما غزي قوم في عقر قرآنهم إلا ذلوا)!" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "حرص إبليس وأتباعه على الصد عن سبيل الله" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "هل فكرتَ يوماً أنك قد تكون مجنوناً ؟؟" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "تلك الفئة المثالية.. لتدمير التواصل الإنساني (3)" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "أسرار لا يفهمها الدعاة (3) المعرفة لا الجمهور هي هدف الأنبياء.. فافهم أيها الداعية" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "لماذا المسلمون أكذب أتباع الأديان!"على هذا اللرابط «««
لمطالعة "حب دعاة النار!" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "خدعة السلف!" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "معرفة الله ..لو عرف الناس الله!" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "لن يصلح هذه الأُمة ما أفسد أولها !"على هذا اللرابط «««
لمطالعة "هل نؤمن بالبعث والنشور؟!" على هذا اللرابط «««
لمطالعة "هل سينصر الله أكذب أمة على وجه الأرض؟؟!"على هذا اللرابط «««

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2017/03/30  ||  الزوار : 1705



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 7)


• (1) - كتب : فاطمة الزهراء من المغرب(زائر) ، بعنوان : تفسير آية قرانية في 2017/04/05 .

أولا بارك الله فيك و زادك علما و جزاك على كل ما تعلمنا منك أما بالنسبة للآية فأظن أن النبي قبل البعتة كان قومه يحبونه و لما أنزل عليه الوحي لم يؤمن معه إلا القليل و كانوا يحاولون قتله حتى بعد فتح مكة" غزوة تبوك" و قبل وفاته وصى" كتاب الله و عترتي" إذن النور هو الرسول و ما حوله هو عترته والله تعالى أعلم و شكرا أستاذي الفاضل

• (2) - كتب : فاطمة الزهراء من المغرب(زائر) ، بعنوان : تفسير آية قرانية في 2017/04/05 .

أولا بارك الله فيك و زادك من علمه أما الآية فأظن و الله أعلم أن مشركي قريش كانوا يكنوا للرسول كل المحبة و التقدير قبل البعتة فلما أوحي إليه كفروا بما أنزل عليه صلوات ربي و سلامه عليه و آله و لم يؤمن به إلا أهله المقربين. "كتاب الله و عترتي"

• (3) - كتب : سلام قولا من رب رحيم(زائر) ، بعنوان : رد على مشاركة علياء من الجزائر في 2017/04/02 .

[QUOTE]الكاتب :علياء/الجزائر(زائر) "والسؤوال الاهم هل من المعقول ان يترك رسولنا امة المسلميين دون ان يستخلف من بعدة اماما وخليفة هذا لانصدقة ابدا " ................................................... أخي (أختي)الأفاضل هذا السؤال جوابه سهل ففي حجة الوداع رسول الله قد لمح لشخص يكون بعده خليفة و لكن للاسف لم يحدث ذلك وهذا سبب ما نحن فيه لكن برغم هذا فالله يحب لنا الخير لكن نحن من نكسب الذنوب بما تجنيه ايادينا ... أيضا رسول الله اراد ان يكتب لنا اشياء لو اتبعناها لن نشقى لكن الصحابي عمر بن الخطاب عارض ذلك .... عني انا شخصيا لو كان حقا عارض رسول الله بحجة انه مريض فاكيد هذه تدل على اشياء كثيرة و لكن لو لم يكن حقا حدث هذا فلا شيء يذكر ..... خلاصة الامر ان سبب ما نحن فيه هو اطماع على الدنيا فقط و حب الملك و الرياسة و لو حكمنا المنطق دون تحيز سنفهم من كان سبب المشكلة قديما و حديثا ... المهم يجب التناصح و تغير المنكر كما فعل رسول الله لانه الصادق الامين المعصوم وليس كما فعل الصحابة لانهم بشر وتتحكم فيهم حب الدنيا و القبيلة و غيرها لكن الحق يقال ان لهم فضل لكن المشكلة الحقيقية في تعريف الصحابة ومن هم و حقيقة تكوينهم الديني و اتباع رسول الله بحق ....... اللهم ارنا الحق وارزقنا اتباعه وان لا نحيد عنه يااااااااارب

• (4) - كتب : طالب علم من بلاد فارس(زائر) ، بعنوان : شكرا على طرح التساؤل واظن ان الجواب كالتالي في 2017/04/01 .

شكرا للاستاذ حسن المالكي على هذا السؤال القيم ولكنه لم يذكر الاجابة على السؤال وأنا خطر ببالي أنه قد يكون الجواب في أن حركة النفاق ومرضى القلوب تبدأ بقائد يوالي الشيطان ويستوقد نارا ومن ثم يتجمع حوله بقية اولياء الشيطان وفتصبح مجموعة من المنافقين بقيادة رجل استحوذ علي الشيطان هذا هو ما خطر ببالي ولا ادري هل كان الاستاذ يقصد هذا ام هناك اسرار أخرى اهتدى اليه استاذنا الغالي وننتظر مقالات الاستاذ القادمة حتى نعرف الاجابة

• (5) - كتب : اخوكم في الاسرام 2017/3/31(زائر) ، بعنوان : آيات لا يعرف سرها سنة ولا شيعة في 2017/03/31 .

استاذي وشيخي الفاضل ، بارك الله فيك وزادك علما وحكمة ، لقد زرعت في نفوسنا الشوق والرغبة والفضول لمعرفة هذه الأسرار الموجودة في آيات القرآن الكريم ، فليتك تجود علينا وتخبرنا بما فتح الله عليك ، حتى نتدبر معك هذه المفاهيم العظيمة ، ونشاركك الهدى والنور ، ويكون لك الأجر والفضل على هذا السبق ، ولعل الله يهدي بك الضال وينبه الغافل ، نسأل الله الهداية للجميع ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

• (6) - كتب : علياء/الجزائر(زائر) ، بعنوان : اين الحق والحقيقة في 2017/03/31 .

القران الذي بين ايدينا نزل على الرسول الكريم وتم تفسير اياتة وكلام اللة جل جلالة العظيم من خلال الرسول وقد بينة النبي للمسلميين وبالاخص الذين كانوا من المقربين ومن حولة من المهاجرين والانصار .أذن عندما كان النبي حيا وهو حيا في الدنيا ويعيش في قلوبنا لحظة بلحظة بالرسول اهتدينا ,لكن السؤوال لماذا اختلف المسلميين بعد استشهاد رسول اللة في تفسير وتبيان بعض الايات الاساسية في الاحكام .والسؤوال الاهم هل من المعقول ان يترك رسولنا امة المسلميين دون ان يستخلف من بعدة اماما وخليفة هذا لانصدقة ابدا ,ولأقرب الموضوع للجهلاء ممن يدعون العلم لو ان راعي الاغنام الامي الجاهل اراد ان يترك غنمةفسوف يقوم بتكليف راعي اغنام آخر لغنمة وحراستها والاهتمام بها .هل يعقل ان نبي اللة ترك المسلميين بدون راعي ومرجع وخليفة يرجعون الية في وقت كان الاسلام في بدايات ويتعرض لكسر عمودة الفقري من المنافقين والفاسقين وظعيفي الانتماء للاسلام.أن كان القران هو الخليفة والامام والمرجع كما قال عمربن الخطاب حسبنا كاتب اللة وبشكل مباشر لنبينا محمد وهو يحتضر .أذن لماذا اختلفنا . اجيبوناان كنتم صادقيين وما هو السب الحقيقي وبالاسماء ان كانت لدى من يدعون العلم وهم ليسوا بعلماء بل شياطين يدعوننا الى النار .اللهم وبأسمك ذو الجلال الاعضم نتبرأ من هؤولاء من الاوليين والاخريين الى يوم الدين لقد اضاعوا علينا الدين وفقدنا الدنيا والاخرة .لعنة اللة عليهم والناس اجمعين والناس ,وحسنا اللة ونعمة الوكيل.

• (7) - كتب : سلام قولا من رب رحيم(زائر) ، بعنوان : غفرانك ربنا و اليك المصير في 2017/03/30 .

{مَثَلُهُمْ كَمَثَلِ الَّذِي اسْتَوْقَدَ نَارًا فَلَمَّا أَضَاءَتْ مَا حَوْلَهُ ذَهَبَ اللَّهُ بِنُورِهِمْ وَتَرَكَهُمْ فِي ظُلُمَاتٍ لَا يُبْصِرُونَ(17)} [البقرة] بارك الله فيك يا شيخنا الفاضل حقا من سياق الاية نفهم لبس عدل الصحابة و ما نتج عنه هوان الاسلام بسبب الافكار المتشددة التي كانت بسبب حب الدنيا و الرياسة ........ اللهم صل و سلم على سيدنا محمد النبي الامي و على آله موفق يا شيخنا الكريم ..



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي