الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1188)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (0)
  • المؤلفات (0)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 المطالبه باطلاق سراح المفكر والباحث أ. حسن بن فرحان المالكي

 نبذة عن الشيخ حسن فرحان المالكي

 برنامج واتقوه - مقدمة في الغايات - جميع الحلقات!

 لا تحرصوا على إعادة من كفر بالإسلام؛ احرصوا على من تبقى بمعرفة حقيقة الإسلام

 وسائل تجفيف منابع الكراهية! - المذهبية: السنة والشيعة نموذجاً - ألجزء الثالث -

 آية الجزية وظروفها. تدبر آية الجزية والمعنى الغائب!

 رمضانيات!

 وسائل تجفيف منابع الكراهية! - ألجزء الثاني

 وسائل تجفيف منابع الكراهية!

 أحكام رمضانية في الإمساك والإفطار وقيام الليل وختم القرآن!

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 مناقشات حرة بين د. السعيدي و الشيخ حسن فرحان المالكي

 الفرق بين القدوة والأسوة في القرآن الكريم!

 رسالة فضيلة الشيخ حسن بن فرحان المالكي لشيوخ الغلو والتطرف: هل من مبارز؟؟

 آراء سريعة على الأفكار المنسوبة ل د. خالد الجديع

 لماذا هذه المكانة لرسول الله ؟ الجزء التاسع

 علم الحديث - أبو هريرة نموذجاً (الجزء الثالث )

 المعاني الكبرى لا تظنوها صغيرة!

 نقطة ضعف داعش! - الجزء ألثاني

 محاولة إعادة عقول الناس إلى جماجمهم وقلوبهم إلى صدورهم

 تعقيب على مقالة"حسن فرحان المالكي وعدنان إبراهيم مفكران أم .. للأستاذ أمين طلال

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1580

  • التصفحات : 6909040

  • التاريخ : 24/11/2017 - 02:10

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : تعقيبا على احراق الطيار الاردني معاذ الكساسبة رحمه الله - يجب تنقية الموروث المذهبي. .

تعقيبا على احراق الطيار الاردني معاذ الكساسبة رحمه الله - يجب تنقية الموروث المذهبي.

كنت انبه كثيراً على ضرورة نقد الفتاوى والدراسات الجامعية في شرعنة العنف والتطرف، لأني أعرف شغف المتطرفين بهذه الدراسات والفتاوى وأثرها فيهم، النقد الذاتي ليس عيباً، فإذا كنا مسلمين حقاً فالواجب البحث عن الإسلام الإلهي، ولو بالتدرج، وأن نتخلص من الإسلام التاريخي، ولو بالتدرج أيضاً، المهم هو توفر النية الصادقة في التصحيح.
ولو أنه تمت الاستجابة للتصحيح من عشرين سنة؛ لتمت إدانة التحريق لله وليس للسياسة والضغط الإعلامي.

ما غرده فضيلة الشيخ المالكي.


نحن نعرف مرجعيات داعش الثقافية، نعرف رموزهم ومحل اقتدائهم، نعرف قنواتهم الظاهرة الفجة والعميقة الماكرة، نعرف هذا كله. والله أشد نقمة.
تصوير تحريق الكبابسة زيادة عقوبة وضعية فوق العقوبة الوضعية، لأن عائلة الرجل وابنائه ستسمر معهم هذه الصور طوال أعمارهم، وهذه من بركات الغلاة، لا أجد جدية في محاربة الغلو للأسف. محاربة الغلو يجب أن تكون لله، وليس تشجيعه في مكان واستغرابه في آخر. قنوات الغلو وشيوخه لهم نصيب من كل جريمة،.
القنوات الفجة - كوصال - نشرت مقاطع من اشرطة داعش - كصليل الصوارم -  ولكن الجزيرة واتجاهها المعاكس لم تتناول داعش يوماً بالذم؛ وإنما تساعدها بمكر!
كنت انبه كثيراً على ضرورة نقد الفتاوى والدراسات الجامعية في شرعنة العنف والتطرف، لأني أعرف شغف المتطرفين بهذه الدراسات والفتاوى وأثرها فيهم، النقد الذاتي ليس عيباً، فإذا كنا مسلمين حقاً فالواجب البحث عن الإسلام الإلهي، ولو بالتدرج، وأن نتخلص من الإسلام التاريخي، ولو بالتدرج أيضاً، المهم هو توفر النية الصادقة في التصحيح.
ولو أنه تمت الاستجابة للتصحيح من عشرين سنة؛ لتمت إدانة التحريق لله وليس للسياسة والضغط الإعلامي.
عندما تقوم جامعة ما بإلغاء بحث التحريق اليوم مثلاً وقد أجازته قديماً؛ وبدون نقد للمحتوى فهذا يعني أن الاستجابة ليست لله, وإنما نتيجة ضغوط

كل شر ينطوي على خير، ولكن من يستخرج هذا الخير؟!
إحراق الكساسبة، وإن كان من أبلغ الشر، لكن قد يكشف الغلو ويعري الغلاة ويضيق عليهم المنافذ.
من لم ينكر الجريمة وبصدق نية فسيلحقه شيء من حسابها، فالله يلحق النية بالعقوبة أو الأجر، (وإن تبدوا ما في أنفسكم أو تخفوه يحاسبكم به الله).
قرار الاردن بإعدام ساجدة الريشاوي ليس حلاً، هي لم تقتل, وإنما نوت فقط؛ وعندها ثلاثة أطفال؛ وهي ضعيفة العقل؛ وغرر بها الغلاة. لا تقتلوها، لا تتم محاربة الظلم بالظلم, وإنما بالعدل، ولا الوحشية بالخطأ، ولا معاقبة المجرمين القتلة بقتل من لم تقتل.
راجع نفسك، واستعد ما سرقوه.

من المفارقات!! :
سمعت قبل قليل الأردني د صالح القلاب يهدر ضد الإرهاب! وطالما سمعناه من قبل يدافع عن الارهاب؛ وأنهم اتُهموا ظلماً كما اتُهِم مانديلا!

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2015/02/04  ||  الزوار : 3467



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : احمد بن سعيد(زائر) ، بعنوان : النفخ في جرة منخورة في 2015/02/04 .

اخي الشيخ المالكي جزاك اللة ونبية ان شاء اللة على ماتقوم بة كمحقق اسلامي حريص على الاسلام والمسلمين وامتحنك اللة سبحانة وتعالى في عدد من المواقع اخرها السجن والصبر . اقول ان المشكلة والسرطان على الاسلام والمسلمين معروف وواضح لدى الحاهلين والعقلاء من امة محمد من هم التكفيريين وقطاع الرؤوس والحرق وجهاد النكاح وماشاكل ذلك لابل ان الشيطان ليخجل من افعالهم هذة . نعم نعريفهم بسيماهم ومن يقف معهم ومن يدعمهم من الدعاة اصحاب اللحا الرثة والقنواة الفضائية والمواقع على شبكة الانترنيت والحكام بمختلف مسمياتهم . هؤولاء ربهم الذين يؤومنون بة ويصفونة انة شاب امرد وجالس على الكرسي ولة رجليين ويديين كما يصفة شيخهم بن تيمية وشاكلتة فعقيدتم هي امتداد لهذا الرب المزعوم . نعم ابتلت الامة الاسلامية بهذة النماذج السيئة على مدى التاريخ . نعم النفخ في جرة منخورة لأن هؤولاء شياطين واباليس الدنيا لكن على شكل بشر وليسوا ببشر .



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي