الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1195)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (14)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 #النساء_أكثر_أهل_الجنه - الجزء الثالث-

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه - الجزء الثاني-

 حسن الإجابة في عقيدة الإمساك عما شجر بين الصحابة (دراسة نقدية للقاعدة وفق النصوص الشرعية وتطبيقات السلف الصالح)

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه -الجزء الأوّل -

  حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الثاني-

 حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الأوّل-

 المثقفون واغتيال الرسول! -الجزء الثالث- (قصة شاة خيبر المسمومة).

 المثقفون واغتيال الرسول -الجزء الثاني-

 المثقف العربي واغتيال الرسول! -ألجزء الأوّل -

 مقدمة الرد على الدرامي

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 ترتيب العقل الوطني!

 قراءة في شرح السنة للبربهاري تحقيق الردادي

 الشيطان أبقى في المسلمين نحو 14 نوعاً من الشرك!

 الجهل واثره؛ الارهاب ومفهومه؛ الكذب وما جنى!

 برنامج ثورة الانسانية الحلقة 10

 من هو السني ؟؟؟

 عندما ترى أبناءك يكبرون أمامك؛ عقلياً وعلمياً!

 نعم هم شر الدواب... وهذه هي الأسباب!

 لقاء منتدى وادي نجران - اسئلة الجمهور (محدث)

 تسونامي الجهل الزاحف

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1628

  • التصفحات : 8237762

  • التاريخ : 16/11/2018 - 20:06

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : اعلنوا للناس جميعاً؛ أن الغلاة زعموا أن الفكرة الخاطئة تبيح الدم. .

اعلنوا للناس جميعاً؛ أن الغلاة زعموا أن الفكرة الخاطئة تبيح الدم.



اعلنوا للناس جميعاً؛ أن الغلاة زعموا أن الفكرة الخاطئة تبيح الدم.



تزعم وزارة الإعلام - على لسان ناطقها - أن ملاكي قنوات التطرف -كوصال وصفا - أشباح لا يُعرفون!
أهذا كلام مسؤول؟!
قناة تبث من وسط الرياض أشباح؟



ليس المشكلة في الغلو؛ فالغلو إذا حوقق انهزم؛ والقرآن كفيل بفضح أوله وآخره؛ فهو خطاب هش ضعيف منافق؛ وإنما المشكلة الحقيقية تكمن في منع هزيمته.
الغلو ليس داعش فقط؛ داعش رأس حاد لرمح طويل؛ الغلو معروف المصادر والرموز والتاريخ والخطاب؛ المشكلة في منع كشفه؛ ومنع محاسبته؛ وكبت من يعرفه.
الغرب هزم التطرف بلا وحي؛ نعني ذلك التطرف الفج الصارخ؛ كتفجير المساجد؛ أقلا نستطيع هزيمته ومعنا الوحي؟؟
الجواب: بلى؛ لو أتيح للوحي ذلك سيهزمه؛ لو أتيح للمشتركات الرسوخ؛ لو أنيح للوحي كشف ثقافة النفاق؛ لو أتيح.. لو أتيح..
ما يضربنا هي ثقافة النفاق الأصيلة التي لا يعرفها أكثر الناس.

بعضهم؛ إن ذكرنا لهم قنوات تحرض على القتل مباشرة؛ جاءوا يسردون لنا عشرات القنوات تتبع الطرف الآخر؛ هذه الخدعة ساذجة؛ فرقوا بين القتل والفكر؛ لماذا يستطيع الغلاة خداع كثير من المعتدلين؟
لأن الغلو قد سبق إلى الأدمغة؛ وجعل الفكرة الخاطئة كالقتل الصريح! يريدونك أن تستحل دم المخالف مثلهم؛ احذروا أن يخدعوكم؛ فالفكرة فكرة؛ ولو كفرية ( كالقول أن لله ولداً)؛ أما الجناية فجريمة تختلف تماماً عن الفكرة الخاطئة؛ الخطأ في الأفكار طبيعي؛ الغلاة لا يفهمهم إلا القليل؛ لأنهم سبقوا إلى أكثر العقول؛ عبر المنبر والقنوات والتعليم؛ لذلك يظن كثير من الناس أن الفكرة الخاطئة توجب القتل!
اعلنوا للناس جميعاً؛ أن الغلاة قد خدعوهم؛ وزعموا أن الفكرة الخاطئة تبيح الدم.
قولوا لهم: هذا زعمكم؛ هذا كذبكم؛ الفكرة الخاطئة تبقى فكرة.
فاهمين؟
قولوا للمخدوعين بالغلاة: إن القول بأن لله ولداً أعظم من كل الأخطاء الفكرية للسنة والشيعة؛ ومع ذلك فللمسيحي حرمة الدم والمال والعرض.
فهِّموهم?
هذه البدهيات؛ مثل (الفكرة الخاطئة لا تبيح الدم)؛ تحتاج لتكرار خمسين سنة على الأقل؛ مثلما تكررت خدعة الغلاة اثني عشر قرناً.
حتى تعتدل العقول؛ تعالوا لهم من الآخر؛ قولوا لهم: تكفير الصحابي؛ وزيارة القبور؛ وابطال خلافة فلان وفلان؛ ليس كالقول أن لله ولداً؛ ولا بأن يد الله مغلولة.
افهموا.

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2015/06/27  ||  الزوار : 2046



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : احمد بن سعيد(زائر) ، بعنوان : متى تفيقون ايها الخلايجة لتنقذوا انفسكم من نار حامية في 2015/07/02 .

مبروك للمسلمون الذين تمسكوا بالقران واهل البيت الاطهار وسنة النبي الصحيحة بشهر رمضان المبارك . يبدوا ان اتباع بن تيمية والوهابية لازالوا يعتقدون ان هم على طريق الاسلام لكن اي اسلام . نعم ان الاسلام الذي يدعون انهم ينتمون الية هو اسلام بن تيمية ومحمد بن عبد الوهاب ارسلة ربهم الذي يؤمنون بة حتى النخاع هو ذلك الشاب الامرد ذو الشعر الاشعث ولة رجليين ويديين ويأكل وينام هذا هو ربهم الذي يصفونة ويؤمنون بة فهذة هي مدرستهم ومذهبهم الفكري ويدرسون اغلب اهل الجزيرة العربية وما يلقبون بالخلايجة بهذا العقيدة الشاذة فنحن العرب لاتلوم هؤولاء من البشر هذة هي الديمقراطية والشفافية الم يأمرهم ربهم المزعوم بجهاد النكاح وسبي النساء وقطع الرؤوس ونهب وتدمير كل شئ . متى تفيقون ايها الخلايجة لتنقذوا انفسكم من نار حامية تنتظركم الا القلة القليلة من الخلايجة التي عرفت الحق واهلة .ان الملك للة الواحد الاحد وليس الملك لرب بن تيمية والوهابية ومن يدعون انفسهم بالسلاطين من الملوك والامراء في هذة المنطقة. هذا ابتلاء من اللة للمسلمين على صبرهم وتمسكهم بدين اللة الحق وبنبيهم واهلة بيتة الاطهار وسنتة الصحيحة . اما الهكم ايها الوهابية واتباع بنو تيمية الابالسة فهو بعينة ابليس الشر على الانسانية عار عليكم .

• (2) - كتب : علاء التركي(زائر) ، بعنوان : الغلاة في 2015/06/27 .

ما السبيل لمحاربة هؤلاء وهل هناك من امل لقتل هذا الداء؟



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي