الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1188)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (13)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 مقدمة الرد على الدرامي

 مراسيم معاوية الاربعه واثرها في الحديث والعقائد

 الطبقة الأولى من الصحابة

 كفر أبي سفيان ونفاقه من فتح مكة إلى عهد عثمان

 قراءة في كتب العقائد المذهب الحنبلي نموذجًا

 قراءة في كتاب التوحيد للشيخ محمد بن عبد الوهاب

 قراءة في شرح السنة للبربهاري تحقيق الردادي

 صحابة بدريون ولكنهم منافقون -هكذا يقول السلفيون

 ﺳﻠﺴﻠﺔ ﻣﺜﺎﻟﺐ ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ 2 ﺍﻷﺣﺎﺩﻳﺚ ﺍﳌﺮﻓﻮﻋﺔ ﺣﺪﻳﺚ ﺍﻟﺪﺑﻴﻠﺔ

 رواة الحديث الذين لا يروون إلا عن ثقة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 مواجهه.. بين داعش والقرآن.

 إلا محمد صلوات الله عليه...

 حقائق التاريخ | شهادة مسلم بن عقيل

 المغرور يحتاج للنقد الذاتي! - الجزء ألأوّل

 تنويه حول بقية التعقيب والرد على تسجيلات د خالد الجديع

 حسن المالكي يكشف تناقض القرضاوي " على بي بي سي"

 صنائع الله وصنائع الشيطان

 فائدة وجود الغوغاء والشتامين والسفهاء والكذابين

 تسونامي الجهل الزاحف

 مناظرة على قناة الوصال مع د. ابراهيم الفارس

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1619

  • التصفحات : 7050700

  • التاريخ : 16/01/2018 - 09:52

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : مقالات وكتابات .

              • الموضوع : من الأكبر؟ الله أكبر...أم الناس أكبر؟؟ .

من الأكبر؟ الله أكبر...أم الناس أكبر؟؟



وهل هناك سر في تكرار التكبيرات في الصلاة مثلاً؟؟ لو صدقنا في هذه الكلمة فقط ( الله أكبر) لسعدنا نقول ( الله أكبر) لكن هل سأل الواحد منا نفسه سؤالاً وهو: هل حقيقة أن الله أكبر في قلبي؟ أم أنني أخادعه؟؟ حاسبوا أنفسكم قبل أن تُحاسبوا

سؤال الثاني: هل يحب الله منا أن نقول ( الله أكبر) كاذبين ؟؟ هل يرضى بالكلام فقط؟؟ هل نكتشف يوماً أننا من الذين ( يخادعون الله والذين آمنوا)؟
سؤال ثالث: هل الله في قلوبنا- فعلاً وليس ادعاءً- أكبر من الناس؟؟ من المصلحة؟ من المذهب؟ من السياسة ؟ من القريب والبعيد؟ فكروا فيها!
هذا القلق والمحاسبة هي جذوة الإيمان فلا تنس المراقبة والمحاسبة من لا يتساءل عن حقيقة ما يتلفظ به من الدعاوى دخل جهنم بعقيدة ثابتة!
من طبيعة كل مؤمن أنه لا يثق في إيمانه لا يثق في صدقه لا يثق في تقواه يبقى دائم المراجعة حتى لا يكون من الذين يخادعون الله بالكلمات.

لا تكن مطمئناً لأن الناس يقولون فالناس ليسوا معياراً والله لا يقلدهم ولا يتبعهم وإنما هم من يجب عليهم اتباع أوامره فانتبه
(الله أكبر) هي فقط لو توقفنا عندها لأصلحتنا ولما سمعنا لهوى ولا شيطان ولا حزب ولا مذهب ولا سياسة ولا خصومة ... الخ لماذا؟ لأن الله أكبر!

قال الإمام علي ( إن الله لا يُخدعُ عن جنته)! فلا تظن أنك بالكلام والتفاخر سيتحقق خداع الله نعم قد تخدع الناس وتخدع نفسك لكن تخدع الله لا!

أن تقول ( الله أصغر) وأنت صادق مع نفسك ومع الله أخف من أن تقول ( الله أكبر) وأنت تخادع الله وتخدع نفسك وأهلك وسائر الناس.

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2013/11/12  ||  الزوار : 2765



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : باحثا عن الحقيقة/العراق(زائر) ، بعنوان : من الااكبر.. الله أكبر ...ام الناس اكبر في 2017/05/12 .

أعجبتني عبارة (أن القلق والمحاسبة هي جذوة الايمان فلا تنس المراقبة والمحاسبة من لا يتساءل عن حقيقة ما يتلفظ به من الدعاوى دخل جهنم بعقيدة ثابتة)....فعلا هذا هو الطريق إلى الإيمان الصحيح...بارك الله فيك يااستاذنا الفاضل



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي