الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1188)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (13)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 مقدمة الرد على الدرامي

 مراسيم معاوية الاربعه واثرها في الحديث والعقائد

 الطبقة الأولى من الصحابة

 كفر أبي سفيان ونفاقه من فتح مكة إلى عهد عثمان

 قراءة في كتب العقائد المذهب الحنبلي نموذجًا

 قراءة في كتاب التوحيد للشيخ محمد بن عبد الوهاب

 قراءة في شرح السنة للبربهاري تحقيق الردادي

 صحابة بدريون ولكنهم منافقون -هكذا يقول السلفيون

 ﺳﻠﺴﻠﺔ ﻣﺜﺎﻟﺐ ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ 2 ﺍﻷﺣﺎﺩﻳﺚ ﺍﳌﺮﻓﻮﻋﺔ ﺣﺪﻳﺚ ﺍﻟﺪﺑﻴﻠﺔ

 رواة الحديث الذين لا يروون إلا عن ثقة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 رسائل للشباب

 رسائل للشباب - رسالة للشباب الملحد

 هل العقل السعودي مضروب؟؟

 محاضرتي الأخيرة في سلطنة عمان عن السيرة النبوية

 لماذا كفر أقوام الأنبياء؟؟

 الاختلاف

 تعليق الشيخ حسن فرحان المالكي على ياسر الحبيب

 ﺳﻠﺴﻠﺔ ﻣﺜﺎﻟﺐ ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ 2 ﺍﻷﺣﺎﺩﻳﺚ ﺍﳌﺮﻓﻮﻋﺔ ﺣﺪﻳﺚ ﺍﻟﺪﺑﻴﻠﺔ

 الرد المفصل على بيان الضحايا (5)

 الغلاة يدشنون الالحاد! – ألجزء ألرابع

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 19

  • عدد المواضيع : 1619

  • التصفحات : 7052099

  • التاريخ : 17/01/2018 - 01:07

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : من اقوال المالكي - المعرفه .

من اقوال المالكي - المعرفه

تغريدات لفضيلة الشيخ "حسن بن فرحان المالكي"

التغريدات من شهر أغسطس 2013

قام بجمعها "محمد كيال العكاوي"


المعرفة - مهما اختلفت - تدعو للتعارف، والجهل مهما اتفق يدعو للتصادم..

أنت مسلم بقدر ما تكون إنساناً سليماً، يحسن تفعيل السمع الإبصار والعقل والضمير.

لو يجتمع مسلم ومسيحي ويهودي وبوذي وملحد؛ وهمهم المعرفة، لعاشوا أصدقاء حتى الموت.

ولو يجتمع مسلمان ليس همهم المعرفة لتحاربا في اليوم الثاني.

القسوة إذا أتت من صاحب معرفة فإنما هي ردة فعل لواقع سيء، صاحب المعرفة لا يكون قاسياً إلا ضجراً من واقع، فمهدوا للمعرفة الهادئة بإصلاح الواقع.

المعرفة سلام لأنها من الله والله هو السلام ويدعو لسبل السلام ولا يدعو لسبل الفرقة والتنازع الكراهية والأحقاد هذه كلها بنات الجهل وأولاده!

المعرفي يأنس بالوحش والنبات والجماد، هو يعرف أن فيها أسراراً، وأنها تسبح الله وتعرفه، فيأنس معها..

أما الجاهل فيشعر بالغربة حتى مع نفسه.

وهذا من أسرار قوله تعالى ( تحسبهم جميعاً وقلوبهم شتى ) فالذين لا يحبون المعرفة لا يمكن أن تتفق قلوبهم، فلا تغتر بالمظهر الخارجي.

القلوب التي لا تمتليء بمعرفة الله وتعشق أسراره وتتذكره سيكون عندها من الضنك والشقاء النفسي ما يعادل الذي تفرط فيه من معرفة الله.. لذلك يشعر كل منا بسعادة موجودة خلف هذا الضنك الذي نعيش فيه، لكن لماذا لا نصل إليها؟ لأن قلوبنا غير سليمة، فاسعَ إلى السعادة بقلب سليم تصل.

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2014/06/01  ||  الزوار : 1251




جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي