الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1195)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (26)
  • المؤلفات (14)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)
  • نص لائحة الاتهام أ. حسن بن فرحان المالكي التي وفقها تطالب السلطات السعوديه باعدامه (1)
  • When barbarism is the judge of scientific thought (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 When barbarism is the judge of scientific thought;

 عندما تحاكم الهمجيه الفكر- نص لائحة الاتهام التي تطالب حسبها النيابه السعوديه باعدام المفكر والباحث حسن بن فرحان المالكي

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه - الجزء الثالث-

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه - الجزء الثاني-

 حسن الإجابة في عقيدة الإمساك عما شجر بين الصحابة (دراسة نقدية للقاعدة وفق النصوص الشرعية وتطبيقات السلف الصالح)

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه -الجزء الأوّل -

  حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الثاني-

 حلقة إياد جمال الدين مع الأخ رشيد - ألجزء الأوّل-

 المثقفون واغتيال الرسول! -الجزء الثالث- (قصة شاة خيبر المسمومة).

 المثقفون واغتيال الرسول -الجزء الثاني-

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 العرب (1) العرب وأنسابهم.

 لن تعبد الله الا بالحرية، لا عبادة بلا حرية.

 الحماقة السلفية

 نقد الشيعة لمصلحة التشيع!

 سوريا...بين البعث والعبث !

 محاضرتي الأخيرة في سلطنة عمان عن السيرة النبوية

 الدين أم الأمة .... أم هما معاً؟ حوار س - ج (ألجزء الخامس)- أحاديث الإرجاء وخطورتها!

 المستقلة والهاشمي..... قصة الأموال والتطرف والطائفية ! - الحلقة الثانية

 مزايدة السلفيه على الله ورسوله!

 البيان في الخبلان - الجزء ألأوّل

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 21

  • عدد المواضيع : 1630

  • التصفحات : 9585209

  • التاريخ : 21/08/2019 - 15:00

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : صلاة مقطوعة الرأس! .

صلاة مقطوعة الرأس!

السلام عليكم ورحمة الله
اليكم تغريدات فضيلة الشيخ "حسن بن فرحان المالكي" اليوم الموافق 4 ربيع اول 1436هـ 26 ديسمبر 2014

فام بجمعها "محمد كيال العكاوي".

كان دعائي في السجن في سجدات الصلاة (اللهم اختر لي وكن معي) فإذا اختار لي السجن فليكن معي؛ وإذا يسر لي الخروج فليكن معي..
فوضت أمري كله إليه.

إذا أردت أن تكون صلاتك غير مقطوعة الرأس فاعرف الهدف منها!
أي اعرف لماذا شرعها الله.
والجواب موجود في القرآن الكريم..
الصلاة شرعها الله لغاية ذكرها في كتابه الكريم، ألا وهي (الذكر)، ويبقى عليك معرفة معنى (الذكر) في القرآن..  ما هو؟
(إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لا إِلَهَ إِلاَّ أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلاةَ لِذِكْرِي(14)) [سورة طه]

الذكر في القرآن الكريم لا يعني التلفظ، وإنما هو ضد الغفلة؛ أي أن يكون الله في قلبك؛ في نفسك؛ كما هو واضح في الآية:
(وَاذْكُر رَّبَّكَ فِي نَفْسِكَ تَضَرُّعًا وَخِيفَةً وَدُونَ الْجَهْرِ مِنَ الْقَوْلِ بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ وَلَا تَكُن مِّنَ الْغَافِلِينَ(205)) [سورة ألأعراف]

وإذا عرفنا غاية الصلاة - أو رأسها - وهو الذكر, وعرفت أن الذكر هو ضد العفلة, عندئذ ستودئ الصلاة وظيفتها القرآنية, وهي أنها تنهى عن الفحشاء والمنكر، وأما إذا جهلنا غاية الصلاة وكان هدفنا من أدائها غير الهدف الذي ذكره الله فقد قطعنا رأسها وأصبحت كالجسد بلا رأس، والميت لا يؤدي وظيفته.
نحن تعلمنا اركان الصلاة وواجبات الصلاة وسنن الصلاة، لكن لم نتعلم  الأهم، وهو غاية الصلاة (الذكر)، فلذلك لم تنهنا عن الفحشاء والمنكر!
إذا قمت إلى الصلاة فاستحضر غايتها؛ قل لنفسك سأصلي لأتذكر الله أكثر؛ ليكون الله في قلبي أكثر؛ عندئذ ستجدك تلقائيا لا تظلم ولا تغش ولا تكذب.
صلاة الله = التي أرادها الله = تنهى عن الفحشاء والمنكر لأن غايتها ذكر الله؛ بينما الصلاة بغير غايتها مقطوعة الرأس ولا تؤدي وظيفتها.

كان دعائي في السجن في سجدات الصلاة (اللهم اختر لي وكن معي) فإذا اختار لي السجن فليكن معي؛ وإذا يسر لي الخروج فليكن معي..
فوضت أمري كله إليه.

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2014/12/26  ||  الزوار : 6549



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 9)


• (1) - كتب : مصطفى العراقي(زائر) ، بعنوان : حفظك الله في 2015/01/11 .

حفظك الله يا شيخنا واستاذنا الجليل ونورنا الله بعلمك ، اسأل الله العلي القدير ان يحفظك من كل مكروه

• (2) - كتب : (زائر) ، في 2015/01/11 .

حفظك الله ايها الاستاذ الكبير ونفعنا الله بعلمك يا همام ... ابن العراق الجريح

• (3) - كتب : حسن بور(زائر) ، بعنوان : احسنت في 2015/01/07 .

شيخنا الجليل نفعنا الله بعلمك وبارك الله فيك

• (4) - كتب : ابو سعيد(زائر) ، بعنوان : بارك الله فيك يا شيخنا في 2014/12/29 .

فرحت كثيرا عند سماع خبر الافراج وحمدا لله على سلامتك لتفيض لنا من نهر علمك وفكرك المتنور العذب الذي ترتاح له النفس ويهدأ له البال حفظك المولى جل وعلا

• (5) - كتب : (زائر) ، في 2014/12/28 .

بارك الله فيك يا شيخنا

• (6) - كتب : ابومحمد مسلم(زائر) ، بعنوان : اللهم بارک له فی عمره وعافه لخدمتک في 2014/12/26 .

حفظ الله شیخنا العلامة وزاد فی خدماته للحق والعدل

• (7) - كتب : jamal(زائر) ، بعنوان : you are free في 2014/12/26 .

shukrann laka ya rab alnass.le hatha.al hamdu la hu wahdu ammen................................ameen!

• (8) - كتب : جمال صالحي(زائر) ، بعنوان : كم أنت صادق في 2014/12/26 .

نعم يأستاذ انا كلامك يعبر حقا عن صدق ودليل ما أقول أنه يدخل الي القلب برفق

• (9) - كتب : جمال صالحي(زائر) ، بعنوان : كم أنت صادق في 2014/12/26 .

نعم يأستاذ انا كلامك يعبر حقا عن صدق ودليل ما أقول أنه يدخل الي القلب برفق



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي