الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

المرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مرئيـــــات عامة (55)
  • نهج البلاغة (4)
  • سيرة الرسول الأكرم (ص) (5)
  • ثورة الانسانية (14)

المقالات والكتابات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • تغريدات (1198)
  • مقالات وكتابات (162)
  • حوارات (90)
  • مقتطفات من كلام الشيخ (29)
  • ما غرد به عن تدبر القرآن (2)
  • عن التاريخ (1)
  • عن الوهابية (4)
  • ما كتبته الصحف عنه (4)
  • مقالات الاخرين (16)
  • ضد المالكي (1)
  • جديد الانتاج (3)

المؤلفات والبحوث

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحوث (27)
  • المؤلفات (14)

المطالبة باطلاق سراحه

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حملة للمطالبة باطلاق سراح الباحث والمفكر أ. حسن بن فرحان المالكي (1)
  • نص لائحة الاتهام أ. حسن بن فرحان المالكي التي وفقها تطالب السلطات السعوديه باعدامه (1)
  • When barbarism is the judge of scientific thought (1)

البحث :


  

جديد الموقع :



 الثقافة القضائية! - الجزء الثالث - أ.حسن فرحان المالكي. @HsnFrhanALmalki

 الثقافة القضائية! - الجزء الثاني - أ.حسن فرحان المالكي. @HsnFrhanALmalki

 الثقافة القضائية! - الجزء الأوّل - أ.حسن فرحان المالكي. @HsnFrhanALmalki

 نصيحه لشباب المسلمين في كشف غلو العلماء المعاصرين

 When barbarism is the judge of scientific thought

 عندما تحاكم الهمجيه الفكر- نص لائحة الاتهام التي تطالب حسبها النيابه السعوديه باعدام المفكر والباحث حسن بن فرحان المالكي

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه - الجزء الثالث-

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه - الجزء الثاني-

 حسن الإجابة في عقيدة الإمساك عما شجر بين الصحابة (دراسة نقدية للقاعدة وفق النصوص الشرعية وتطبيقات السلف الصالح)

 #النساء_أكثر_أهل_الجنه -الجزء الأوّل -

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 الفيلم الإيراني : محمد رسول الله..!

 أخي أحمد فرحان ... أخي ورفيق دربي مولداً ونشأة ودراسة وأُنساً.

 جيل ماجد عبد الله .... وجيل ابن تيمية! -الجزء الثاني

 داعش ... الدولة الأموية القادمة!

 واجب الدولة في تهذيب الخطاب؛ تعليق حسن المالكي على المحرضين على قتله

 عبد الله بن أبي .. مؤمن وليس منافقاً ... وفق منهج الغلاة!

 جيل ماجد عبد الله .... وجيل ابن تيمية! -الجزء ألأوّل

 هل تريد أن تعرف المؤمن حقاً؟

 حكم بالجنة والنار للنص فقط

 لقاء الأستاذ حسن آل حمادة مع الشيخ حسن فرحان المالكي

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 5

  • الأقسام الفرعية : 21

  • عدد المواضيع : 1634

  • التصفحات : 14387040

  • التاريخ : 27/06/2022 - 15:15

  • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .

        • القسم الفرعي : تغريدات .

              • الموضوع : لا تقل ( الله معنا) حتى تعلم (أنك معه)! لا تكذب على الله بغير علم. .

لا تقل ( الله معنا) حتى تعلم (أنك معه)! لا تكذب على الله بغير علم.


لا تقل ( الله معنا) حتى تعلم (أنك معه)!
لا تكذب على الله بغير علم!


ليتك تعلم أنك بقولك (الله معنا)؛ وأنت تعصي الله؛ أنك بهذه الكلمة الكاذبة قد أدخلت نفسك في قوله تعالى (ومن أظلم ممن افترى على الله كذباً)!


عندما تقول (الله معنا)؛ تأكد قبل أنك (مع الله)؛ ما أكذب الذي يقول (الله معنا) قبل أن يعرف ويتيقن أنه مع الله..
كلا. أنت مع هواك لا مع الله!
من يقول (الله معنا)؛ ولا يبالي أن يكون هو (مع الله)؛ فهو كاذب على الله وعلى نفسه وعلى الناس. لو كان صادقاً لبحث حكم الله بصدق؛ لكنه يعبد ذاته؛ من السخف؛ والعنجهية والكبر والجهل؛ أن تظن أن قولك (الله معنا) يكفي أن يكون الله معك قبل أن تعرف (أنك معه)؛ ليس الله بهذه الخفة أيها المغرور؛ أنت تخطط وفق تعاليم إبليس..
عداوة؛ وبغضاء؛ وسوء؛ وفحشاء؛ وتبيّت ما لا يرضى؛ من القول والفعل؛ ثم تختم المهزلة بالكذب على الله؛ وتقول (الله معنا)!
ليتك تعلم أنك بقولك (الله معنا)؛ وأنت تعصي الله؛ أنك بهذه الكلمة الكاذبة قد أدخلت نفسك في قوله تعالى (ومن أظلم ممن افترى على الله كذباً)!
لا تكذب على الله؛ فلن يكون الله معك في الإثم والعدوان؛ لن يكون معك في الزور والبهتان؛ لن يكون معك في السوء والفحشاء؛ لم تحسن بداية فأحسن توبة.
بقولك (الله معنا) ستضيف لكل ذنب من ذنوبك جريمة (الكذب على الله)؛ توقف عن هذه الكلمة على الأقل؛ قل (ليس الله معنا )؛ فهذا أصدق وأخف في الذنب.
هل تظن أن الله معك وقد عزلته في البدايات؛ فلا تستشعره ولا تأبه بحكمه؛ ثم تستحضره معك أثناء المعصية؛ وتطلب منه العون عليها؟

ما أكذبك على الله.

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2015/06/05  ||  الزوار : 4819



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : ابومحمد(زائر) ، في 2015/06/05 .

يا ريت القائمين على قناة صفا و وصال يقرؤون هذا المقال



جميع الحقوق محفوظة @ حسن بن فرحان المالكي